ختام فعاليات اليوم الثاني من مهرجان تونس السنوي للخزف والفخار بالفيوم | صور

8-11-2019 | 20:00

فعاليات اليوم الثاني من مهرجان تونس السنوي

 

الفيوم - ميلاد يوسف

اختتمت فعاليات اليوم الثاني، من مهرجان تونس السنوي التاسع للخزف والفخار و الحرف اليدوية ، مساء اليوم، بتقديم قصر ثقافة الفيوم، وفرقة من فرع ثقافة بني سويف، عروض فنية، عقب الافتتاح الرسمي، بحضور محافظ الفيوم ومدير أمن الفيوم، وعدد من التنفيذيين والشعبيين.


وشهدت فعاليات المهرجان، هذا العام، إقبال أقل نسبيا من العام الماضي، ولم يحضر أي من الوزراء والسفراء مثلما كان يحدث في السنوات الماضية، كما قال بعض العارضين لمنتجاتهم في مهرجان هذا العام، أن رسوم استئجار باكيات العرض، أعلى تكلفة من السنوات السابقة، واشتكوا من عدم وجود دعاية كافية للمهرجان هذا العام.

كان محافظ الفيوم ، افتتح فعاليات المهرجان، بعد ظهر اليوم،بحضور مدير أمن الفيوم، واللواء أشرف موافي، سكرتير عام المحافظة المساعد، وممدوح عافية، رئيس مجموعة المشروعات بالبنك الراعي للمهرجان، وجلال عثمان، رئيس الإدارة المركزية لإقليم القاهرة الكبري وشمال الصعيد الثقافي، وأشرف درويش، رئيس جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر بالفيوم.

وجاء الافتتاح الرسمي داخل مخيم صغير، داخل قرية تونس، ولم يسع المكان، الضيوف الحضور لحفل الافتتاح، وشملت فعاليات المهرجان ورش لصناعة الفخار والخزف والصناعات اليدوية والحرفية، وورش للخوص، والسعف، والرسم، وعروضاً للفلكلور الشعبي، ومتحف الكاريكاتير للفنان محمد عبلة، ومركز الفيوم للفنون، وورشة إيفلين لصناعة الفخار، وعروض فني ورياضية.

وأعرب محافظ الفيوم ، عن سعادته البالغة للمشاركة في فعاليات هذا المهرجان المتميز الذي أصبح مهرجانا عالميا، مشيداً بدور جميع الجهات القائمة على تنظيم المهرجان لدوره الفعال في دعم وتنمية صناعات الخزف والفخار و الحرف اليدوية بقرية تونس، كما قدم شكره وتقديره لمسئولي البنك الراعي للمهرجان.

وقال المحافظ، أن نجاح المهرجان يسهم في جذب السائحين من مختلف دول العالم للاستمتاع بجو القرية المعتدل، وصناعاتها اليدوية الجميلة، مؤكدا ضرورة الحفاظ على الحياة البيئية لقرية تونس، وطالب بضرورة تكاتف الجميع من أجل تحويل قرى الجمهورية إلى قرى منتجة بلا بطالة على غرار قرية تونس الفيوم.

وأوضح المحافظ، أن إقامة مثل هذه المهرجانات الثقافية والفنية لها دور كبير في تنشيط حركة السياحة للمحافظة، مؤكدا استعداد المحافظة لتقديم كل سبل الدعم للنهوض بهذه القرى والارتقاء بالصناعات اليدوية والحرفية التي تجسد تراث الفيوم.

وأكد المحافظ، أهمية التسويق ودوره في النهوض بهذه الصناعات من خلال عمل معارض داخل وخارج الفيوم.

جدير بالذكر، أن فعاليات المهرجان تستمر حتى الأحد المقبل، بمشاركة عارضين لمنتجات يدوية وبيئية من بعض قرى المحافظة.


فعاليات اليوم الثاني من مهرجان تونس السنوي


فعاليات اليوم الثاني من مهرجان تونس السنوي


فعاليات اليوم الثاني من مهرجان تونس السنوي