تعرف على حقيقة تفشي حمى "التيفود" بين طلاب المدارس

8-11-2019 | 15:01

التيفود

 

كريم حسن

تردد في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء بشأن تفشي حمى "التيفود" وظهور حالات مصابة بالمرض بين طلاب المدارس ، وقد قام المركز الإعلامي ل مجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت صحة تلك الأنباء تمامًا، مُؤكدةً أنه لا صحة لتفشي حمى" التيفود" بالمدارس.


وأوضحت الوزارة، أنه لم يتم رصد أي حالات مصابة سواء بحمى "التيفود" أو أي أمراض معدية أخرى بين طلاب المدارس على مستوى الجمهورية، مُشددةً على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية ضد الأمراض المعدية بين طلاب المدارس ، فضلاً عن تنفيذ برنامج تطعيمات وقائي دوري لتلاميذ المدارس ضد الأمراض المعدية.

كما أوضحت الوزارة، أنه فور تداول أنباء عن وجود حالة اشتباه بإصابة أحد الطلاب في إحدى المدارس، فقد تم تشكيل فريق من قطاع الطب الوقائي، وتم أخذ عينات من مياه الشرب لفحصها، مُؤكدةً على أن نتائج المعمل والفحوصات كشفت صلاحية المياه وسلامتها، وعدم وجود أي حالات مُصابة بحمى "التيفود"، لافتةً إلى أنه تم اتخاذ كافة التدابير اللازمة لحماية الطلاب، وإجراء أعمال تعقيم وتطهير لدورات المياه والفصول.

وأشارت الوزارة، إلى أنه تم وضع خطة للوقاية والتعامل مع الأمراض المعدية بين طلاب المدارس ، والشروط الصحية الواجب توافرها على مستوى المنشآت التعليمية خلال العام الدراسي 2019/2020، وذلك بما يضمن سلامة الطلاب، مُشيرةً إلى أن الخطة تشمل تثقيف تلاميذ المدارس بالعادات الصحية السليمة مثل غسل اليدين بصفة مستمرة، والعناية بالمظهر العام والنظافة الشخصية، وعدم استخدام الأدوات الخاصة بالغير واستخدام أدوات شخصية، وعدم شراء الأطعمة من الباعة الجائلين.

وتابعت الوزارة، أن الإجراءات الوقائية العامة تتمثل في عمل بطاقة تحوي على التاريخ المرضي لكل طالب، حيث يتم تسجيل بياناته بداخلها بواسطة ولي أمره، والعمل على إجراء كشف طبي شامل عند التحاق الطلاب بالمنشآت التعليمية للتأكد من خلوهم من الأمراض السارية والمُعدية، فضلاً عن ضرورة ملاحظة الطلاب في الطوابير الصباحية أو في قاعات الدراسة، وسرعة عزل أي طالب تظهر عليه أعراض "الطفح الجلدي أو الإنفلونزا أو السعال أو ارتفاع درجة الحرارة" في حالة الاشتباه بوجود مرض مُعد مع سرعة إجراء الكشف الطبي للحالة.

وفي النهاية، ناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة الخوف والقلق بين الطلاب وأولياء الأمور، وللتحقق من أي معلومات أو أخبار متداولة حول هذا الشأن يمكن الاتصال على رقم الوزارة (25354150 /02).