أبو العينين: القيادة السياسية رسمت منظومة أمنية جيدة بنت ثقة عند السائح الأجنبي

7-11-2019 | 20:59

محمد أبو العينين

 

شارك رجل الأعمال محمد أبو العينين الرئيس الشرفي للبرلمان الأورومتوسطي، على رأس وفد من القطاع الخاص بأدواته الإعلامية والتنافسية فى فعاليات بورصة لندن للسياحة الذي اختتمت فعلياته أمس.

وتمثلت خطط أبو العينين والوفد المرافق له في الترويج المكثف لمزايا السياحة المصرية من خلال بورصة لندن العالمية، وعرض خارطة التنوع السياحي في مصر بين الترفيه والعلاج والثقافة و السياحة الدينية بشقيها الإسلامي والقبطي خاصة مسار العائلة المقدسة الذي حظي باهتمام كبير من قِبل رواد البورصة.

«الحضارة المصرية تمتلك كنوزا عظيمة وتبهرنا دائما باكتشافات مذهلة».. بهذه الكلمات افتتح رجل الأعمال محمد أبو العينين حديثه الإعلامي لـقناة صدى البلد التي حضرت فعاليات البورصة وأولت اهتماما كبيرا بنقل فعالياتها واحتفلت مع وزيرة السياحة والوفد المرافق لها بحصول مصر على جائزة «الريادة الدولية» من بورصة لندن الدولية للسياحة.

وكشف أبو العينين، أسباب ما وصلت إليه مصر من ريادة دولية على مستوى القطاع السياحي قائلا «البناء والتعمير المستمر أعداؤه كثيرون ولكن الإنجاز المصرى يفرض نفسه بنتائج وجهود مضنية تدحض أى ادعاءات أوعقبات»، مؤكدا حرصه على حضور جميع المعارض النوعية المتخصصة سواء في مجالات الصناعة أو السياحة ، لنقل رؤية مصر وتصحيح الصورة التي ينشرها المضللون لتشويه البلد.

وتابع: إن انتقال مصر للعالمية شيء مؤثر جدًا، لذلك يجب أن نعرف متطلبات هذا التعبير لكي ننتقل للعالمية، موضحا أننا لابد أن نبحث عن متطلبات العالم ومخاطبة الجنسيات المختلفة خاصة في مجال السياحة ".

وأشار إلى أنه رغم التطور الذي شهدته البلاد في الآونة الأخيرة ومجيء 12 مليون سائح خلال عام، لكن مصر مازالت مظلومة في قطاع السياحة ، خاصة أن مصر لديها ما يؤهلها ويميزها عن الدول الأخرى، خاصة الشواطئ والآثار والمناطق الطبيعية والسياحية العظيمة باعتبارها هبة من الله.

كما أشار إلى أنه لابد من تصحيح منظومة التسويق والتواجد الإعلامي بصورة مختلفة والتفاعل مع الأحداث لتسويق لمصر عالميًا، مؤكدًا أن القيادة السياسية والأمنية استطاعتا رسم منظومة أمنية جيدة بنت ثقة عند الدول، فضلا عن الخدمات التي تُقدم للسائح.

واستكمل: «نحتاج لدراسات جيدة عن كيف نسوق أنفسنا في مجالات الاستثمار والصناعة، مؤكدا أن "سوق الاستثمار مفتوحة للجميع، لذلك علينا أن نعمل جيدا لجذب الاستثمار لنكون سوقا مميزة ونقدم الأمثال الجيدة والنموذجية للصناع والمستثمرين».

وأوضح أن الصناعة في مصر ظلمت وما زالت مظلومة، لذلك يدعو إلى خطة جديدة لتطوير فكرة الصناعة في مصر ليكون هادفا ويؤدي إلى تسكين الصناعات الحديثة التكنولوجية والقيمة المضافة في عدة مناطق صناعية متخصصة وموزعة على كل المناطق الجغرافية، مما يوفر فرصا استثمارية في مجالات غير تقليدية.

وقال: إن القطاع الخاص الاستثماري ورجال الأعمال لديهم دور بجانب الحكومة في الترويج للسياحة والتواجد في الأسواق الأجنبية بصورة أكثر تسويقيا بإحترافية لتصل الرسالة صحيحة، مضيفا أنه عندما نتعامل مع القيمة المضافة بخطة تدريجية ستكون أسهل خاصة لجذب المستثمرين وتخفيف العبء عن الدولة، خاصة أن الدولة عندما تقوم بكل شيء يمثل عبئا كبيرا عليها.

وأضاف أنه لابد من مشاركة القطاع الخاص بأضعاف ما تقوم به الحكومة حتى لا يكون هناك عبء ومسئولية على الدولة حتى لا تلجأ للقروض والفوائد، مؤكدا أن الإعلام له دور كبير في ترويج الأفكار لبناء مصر الصناعية الحديثة.

وأكد أن سبب نجاحه في السوق اليابانية هو الإصرار على النجاح، موضحا أنه شارك في العديد من الأسواق المتخصصة، وأصر على التطور وأصبحت هناك ثقة والمنتج أصبح يطلب بالاسم.

عن دور الإعلام ومدى صداه في دعم القطاعات التنافسية لمصر طالب أبو العينين بـ ساعة يوميا على قناة صدى البلد تحت عنوان «رؤية مصر الحديثة» يتم خلالها تلقي اتصالات هاتفية من المواطنين من داخل وخارج مصر، تتضمن الأفكار والرؤى، على أن يتم نشر هذه الأفكار والرؤى على صفحات التواصل الاجتماعي لإتاحة أكبر فرص من المناقشات والأفكار الثرية.

وأكد أن الإعلام المصري عليه دور كبير فى تقديم نفسه بأفضل صورة وفكر بطرق مبدعة فى توصيل الرسالة الإعلامية للمواطن وتقييم آثارها.

وتحدث أبو العينين عن مشروع المتحف المصري الكبير، حيث اعتبره حدث عظيم بكل المقاييس يحتاج جميع سبل التسويق واستغلاله للخروج بشكل مشرف تمهيدا لتأهب العالم لاستقبال هذا الحدث الثقافى المبهر العبقري، مؤكدا أن الأجهزة التكنولوجيا العملاقة الحالية تساعدنا على التسويق لافتتاح المتحف .