التعادل السلبي ينهي الشوط الأول بين مصر وليبيريا وديا

7-11-2019 | 19:01

لقاء المنتخب المصري مع ليبيريا

 

أحمد ناجي

انتهى الشوط الأول بين المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مع نظيره منتخب ليبيريا بالتعادل السلبي في المباراة الودية التي تجمع بينهما اليوم الخميس على إستاد «برج العرب»، ضمن استعدادات «الفراعنة» لخوض تصفيات بطولة كأس أمم إفريقيا 2021، المقرر إقامتها في الكاميرون.


وكانت أول ربع ساعة متوسط الأداء من كلا الفريقين، باستثناء الانفراد الذي أهدر «زيزو» في الدقيقة الأولى، والهجمة التي نفذها لاعبو المنتخب ال مصر ي، التي بدأت من عرضية أحمد فتحي لتصل داخل منطقة جزاء ليبيريا ، تصدى لها الحارس لتصل إلى عمرو السولية، الذى مررها بشكل رائع إلى أحمد جمعة، الذي أهدر فرصة تهديف حقيقة، بعدما تسلم الكرة بقدمه اليسرى ليسددها خارج الشباك.

وأهدر أحمد سيد «زيزو» فرصة هدف محقق في الدقيقة الأولى من عمر المباراة التي تجمعهما اليوم الخميس، على إستاد برج العرب.

ولم يظهر المنتخب الليبيري في هجمة منظمة على دفاعات المنتخب ال مصر ي، وذلك لسيطرة «الفراعنة» على مجريات اللعب في وسط ملعب اللقاء من خلال طارق حامد ومجدي أفشة.

كما شهدت أول 30 دقيقة ساعة من اللقاء هجمات مصر ية متتابعة من خلال الجبهة اليمنى التي يقودها أحمد فتحي مع محمد مجدي أفشة وحسين الشحات، وتطور أداء المنتخب في الربع الثاني من الشوط الأول، حيث وصل أحمد سيد زيزو في فرصتين كاد أن يكسر بهما التعادل السلبي ويسجل للمنتخب الوطني.

كما ظهر منتخب ليبيريا في نصف ملعب المنتخب الوطني بعد تنفيذ هجمات متواضعة من الناحية اليمنى، فيما غامر أكثر من لاعب بالمنتخب قبل إبعاد الكرة لنصف ملعب منتخب ليبيريا .

كما ساهم «أفشة» في صنع فرص تهديف للاعبي المنتخب «زيزو» و«جمعة» ولكن دون جدوى.

وتعرض حسين الشحات لاعب الأهلي لكدمة على مستوى الركبة في القدم اليمنى، الأمر الذي دفع حسام البدري المدير الفني لاستبداله بكريم طارق في الدقيقة 41 من عمر الشوط الأول.

وتطور مستوى أداء المنتخب الوطني في آخر 5 دقائق من عمر المباراة، مع دخول كريم طارق الذي نشط الجانب الهجومي، وتمرير بمنطقة وسط الملعب للوصول إلى منطقة جزاء منتخب ليبيريا .

واحتسب أحمد الغندور حكم اللقاء دقيقتين وقت بدلا من الضائع، والتي نفذ محمود وحيد خلالها ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء، خرجت أعلى مرمى منتخب ليبيريا ، لينهي بعدها الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ويستعد منتخب مصر لمواجهة كينيا يوم 14 نوفمبر المقبل، ثم جزر القمر في 18 من الشهر نفسه، في أول جولتين من التصفيات.

ونجح المنتخب الوطني في تحقيق الفوز في الظهور الأول تحت قيادة «البدري» أمام بتسوانا وديًا، بهدف نظيف سجله البديل حمدي فتحي، في الدقيقة 74 من عمر اللقاء الودي الذي جمعهما على ملعب برج العرب بالإسكندرية.

مادة إعلانية

[x]