مبادرة أمريكية لزيادة الاستثمار مع إفريقيا

7-11-2019 | 14:59

مبادرة أمريكية لزيادة الاستثمار مع إفريقيا

 

محمد حماد

انطلقت بالقاهرة فعاليات مبادرة "ازدهار إفريقيا"، التي تستهدف من خلالها الحكومة الأمريكية زيادة تواجد القطاع الخاص في القارة السمراء ، وزيادة الاستثمارات الأمريكية ومعدلات التجارة.


وقال ماثيو ريس، منسق ال مبادرة ، إن إفريقيا ضمن ستة من أسرع عشرة اقتصاديات في العالم، وسوق تضم أكثر من مليار نسمة، وهو ما يعني أن إفريقيا تلعب دورا محوريا في الاقتصاد العالمي.

وأضاف خلال المؤتمر الذي نظمته الغرفة الأمريكية بالقاهرة اليوم، برئاسة الدكتور شريف كامل، أن ال مبادرة تضم ١٦ وزارة ووكالات تمويلية أمريكية من بينها بنك التصدير والاستيراد الأمريكي، وصندوق "الأوبك"، وتستهدف جميعها توفير إطار تمويلي لتعزيز التجارة والاستثمار في الدول الإفريقية.

وأشار إلى أن ال مبادرة تفتح آفاقا تمويلية للقطاع الخاص المصري لتعزيز التواجد في القارة السمراء ، وزيادة الاستثمارات الأمريكية ومعدلات التجارة.

وأكد أن ال مبادرة لا ترتبط بوجود إدارة أمريكية بعينها، وأنه تم إطلاقها من أجل بناء مستقبل للعلاقات مع إفريقيا، مشيرا إلى أن المؤشرات الحالية لا تعكس حجم العلاقات التاريخية التي تمتد لعقود طويلة.

أضاف أن هناك فرصا هائلة في القارة الإفريقية في مجالات الطاقة المتجددة وتحلية المياه ومشروعات البنية التحتية بشكل عام، لافتا إلى أن الهدف من إطلاق ال مبادرة اكتشاف الفرص المتاحة، خاصة أن الشركات الأمريكية طالبت منذ سنوات بتسهيل الحصول على خدمات لدعم التجارة والاستثمار مع إفريقيا.

وتابع: ال مبادرة تستجيب لتلك المطالب من خلال توفير خدمة الشباك الواحد الذي يقدم مجموعة متكاملة من الخدمات إلى المستثمرين الأمريكيين والأفارقة، بما فيهم مصر.