وزير الأوقاف: نحن في حاجة حقيقية إلى ثورة على الفكر الجامد والمتطرف والمتاجرة بالدين

7-11-2019 | 10:37

الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف خلال كلمته

 

شيماء عبد الهادي

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف ، إننا كأمة إسلامية في حاجة حقيقية إلى ثورة على الأفكار الجامدة، والمتطرفة، وعلى المتاجرة بالدين، والتفسيرات الخاطئة، والمنحرفة، لجماعات التطرف والإرهاب.


جاء ذلك خلال الاحتفال الذي تقيمه وزارة الأوقاف اليوم الخميس، بمناسبة الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف ويشهده الرئيس عبدالفتاح السيسي، وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

وتابع وزير الأوقاف "استطعنا في إطار خطة وزارة الأوقاف بناء نسق معرفي مستقيم يقوم على إعمال العقل في فهم صحيح النص، وإعمال مناهج الفهم والتفكير مكان مناهج الحفظ والتلقين، والانتقال من فكر جماعات نفعية إلى فكر بناء الدول ووضع الحلول المنطقية ومعالجاتها، والانتقال إلى فقه ما بعد النظام العالمي والدولة الحديثة".

وتابع مؤكدا، أن من يتصدي للحديث في الشأن العام عالما كان أم مفتيا أم سياسيا أم إعلاميا لابد وأن يكون واسع الأفق العلمي والفكري، وأن أي لقاء فقهي لابد وأن يضع في اعتباره كل المتغيرات، حتى لا تصدر بعض الفتاوى الفردية المتسرعة في الشأن العام بما يصادم الواقع، وأن يتصادم مع الاتفاقيات والمعاهدات الدولية؛ فنضع دولتنا في اختيار كلاهما مر، ولم يكن دورنا في وزارة الأوقاف عند بناء هذا النسق المعرفي إنما صاحبه برامج تثقفية جادة لبناء جيل من العلماء يشرف خمسة منهم اليوم بتكريم من الرئيس عبدالفتاح السيسي".

الأكثر قراءة