نواب البرلمان يستعرضون 22 طلب إحاطة لوزير الاتصالات بشأن إشكاليات البريد والإنترنت

5-11-2019 | 18:12

مجلس النواب

 

سامح لاشين

ناقش مجلس النواب في جلسته  برئاسة الدكتور علي عبد العال عدد 22 طلب إحاطة وسؤال موجهة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشأن إنشاء وتطوير مكاتب البريد، وسوء خدمات التليفون الأرضي وشبكات المحمول والإنترنت، فضلاً عن دور الوزارة لمواجهة الشائعات علي مواقع التواصل الاجتماعي ومواجهة الحرب الإلكترونية.

وقال النائب فتحي قنديل إن الشائعات تهدف لإسقاط الدولة، ولابد أن يكون هناك رقابة أكثر من وزارة الاتصالات علي مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أن مكاتب البريد تبعد مسافة كبيرة عن العديد من القري في الصعيد، مطالبا بإنشاء مكاتب بريد في القري لتأدية الخدمات وصرف المعاشات للمواطنين تيسيرا علي المواطنين.

كما طالب بضرورة توصيل الخطوط الأرضية إلي القري حتي يتمكن الأهالي من الاستفادة بخدمات الأنترنت الأرضي.

من جانبها تساءلت النائبة مي البطران عن دور مصر في المنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات ، مشيرة إلي أن دور مصر مقلص جدا مع أنها من المؤثرين جدا، وطالبت الوزير بأن يأخذ لمصر دورا أكبر وأكثر فاعلية في هذه المنظمة، ونأخذ مكانتنا علي المستوي العربي، كما طالبت  بتوصيل شبكات المحمول علي الطرق الجديدة لتأمين حياة المواطنين المسافرين علي هذه الطرق.

وقال النائب وحيد قرقر، تقدمت بطلبات إحاطة أكثر من مرة، مؤكدا أن كل مسئولي هيئة البريد دعوني لتقديم كل المطلوب، وما سمعته من الزملاء حول الهيئة في كل مدن وقرى مصر يؤكد أن هناك مشكلات بمكاتب البريد، ففي دائرة بلقاس بالدقهلية تطوير مكاتب البريد وافتتاح أخرى جديدة، ودعا إلى تشكيل لجنة في أقرب وقت، واستنكر عدم وجود بنية أساسية في نفس المدينة.

ووجه بدوي النويشي سؤالا لوزير الاتصالات بشأن تأخر إنشاء خدمة التليفون الأرضي والانترنت بقرية بني سليمان بمحافظة بني سويف، مشيرا إلى أن هناك بروتوكولا بين المحافظات مع مكاتب البريد.

وبدوره أكد النائب تامر الشهاوي، أنه لابد أن يكون لدينا استراتيجة دفاع إلكتروني واضحة، ففي الولايات المتحدة لديها إمكانات كبيرة في الحرب السيبرانية سواء على مواقع الوزارات أو مؤسسات الصحفية، وتشكيل المجلس الأعلي للأمن السيبراني، وأشار إلى أن هناك بعض الدول تقوم فيها القوات المسلحة بقيادة تلك الاستراتيجيات.

وحول خطة الوزارة قال محمد عطا سليم، إن هناك ثلاثة مكاتب بريد بالإسكندرية يعاني فيها الناس حالة من البؤس والحزن والأسي لعدم القدرة على الحصول على رواتبهم ومعاشاتهم لسوء حالاتهم وضعف حالة ماكينات الصرف الآلي.

وأضاف: كان أعلى 5 شركات على مستوى العالم ضمنهم شركة آبل، وفي 2018 أصبحت شركات البرمجة أصبحت الأعلى دخلا على مستوى العالم، ولماذا لا نعمل في هذا القطاع رغم أنه الأسرع إنتاجا والأعلى عائدا في أوقات قليلة، وكانت وزارة الاتصالات من أعلى الوزارات أداء، فلماذا لم يتم دعم هذا القطاع ليكون مردوده أعلى على الدولة ككل وليس القطاع فقط، وانتقد عدم وجود خدمة انترنت لا تستقيم مع مستوى الدولة.

[x]