أزمة جديدة تواجه المنتخب الوطني قبل مواجهة جزر القمر

1-11-2019 | 15:11

حسام البدري

 

أحمد ناجي

على الرغم من مواصلة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم بقيادة حسام البدري، المدير الفني، لاستعداداته لمواجهة المنتخب الكيني يوم 14 من شهر نوفمبر الجاري، في افتتاح مشوار التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2021 المقرر إقامتها في الكاميرون، إلا أن أزمة جديدة تواجه «الفراعنة» مع بداية التصفيات.

يواجه المنتخب الوطني أزمته في لقاء جزر القمر المقرر له يوم 18 نوفمبر الجارى، ضمن مواجهات الجولة الثانية بالتصفيات، حيث يلعب الفريقان على ملعب من النجيل الصناعى «الترتان»، الأمر الذي يثير قلق جهاز «الفراعنة» تحسبًا لوقوع إصابات بين اللاعبين.

وتأتي مواجهة المنتخب أمام جزر القمر بعد 72 ساعة فقط من المواجهة الأولى أمام كينيا، حيث يسعى الجهاز الفني لتوفير ملاعب من النجيل الصناعي للتدريب مرة واحدة على الأقل قبل السفر إلى جزر القمر، على أن يتدرب هناك على نفس النوعية من الملاعب.

ويطير المنتخب الوطني يوم 15 من الشهر الجاري إلى جزر القمر على متن طائرة خاصة، بعد خوض لقاء كينيا في اليوم السابق في افتتاح التصفيات.

يشار إلى أن المنتخب المصري يستعد لمواجهة نظيره الليبيري في مباراة ودية يوم 7 نوفمبر المقبل، بعد وصول موافقة نهائية بذلك.