تعرف على حقيقة تلف بعض المحاصيل الزراعية بسبب التقلبات المناخية

1-11-2019 | 11:15

المحاصيل الزراعية

 

كريم حسن

نُشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن تلف بعض المحاصيل الزراعية بسبب التقلبات المناخية .


وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً عدم تلف أي من المحاصيل الزراعية بسبب التقلبات المناخية ، وأن كل المحاصيل الزراعية سليمة وآمنة تماماً، مُوضحةً أن الوزارة اتخذت عدداً من الإجراءات الاحترازية بالتنسيق مع وزارة الري لحماية المحاصيل من التقلبات المناخية الطارئة، منها القيام بتطهير كل المصارف لاستيعاب مياه السيول، فضلاً عن فتح ممرات للمياه المتراكمة بالترع والأماكن المنخفضة.

وفي السياق نفسه، أوضحت الوزارة أنها وضعت خطة لمواجهة التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية على الأراضي الزراعية على مدى العام، وذلك من خلال التوسع في استنباط أصناف جديدة قليلة في استهلاكها المياه، وحظر زراعة المحاصيل الشرهة للمياه، وتوفير تقاوي مبكرة النضج، وكذلك زراعة الأصناف المناسبة في المناطق المناخية المناسبة لها لزيادة العائد المحصولي، ووضع برامج توعية للمزارعين بمخاطر التقلبات المناخية ، بالإضافة إلى تكثيف النشرات الإرشادية من خلال الأرصاد الجوية ومركز المناخ والدراسات الخاصة بتأثير التغيرات، وإصدار توصيات إرشادية توضح تأثير العوامل الجوية على انتشار بعض الآفات والحشرات.

وأشارت الوزارة، إلى أنه في إطار حرص الدولة على النهوض بالقطاع الزراعي في مصر، فقد تم إطلاق العديد من المشروعات القومية الزراعية، منها مشروع الـ100 ألف صوبة زراعية، والذي يسهم في زيادة الإنتاج، ومواجهة التغيرات المناخية وتأثيرها على المحاصيل الزراعية المكشوفة، بالإضافة إلى إعادة التوازن في أسواق محاصيل الخضر، وتجنب أزمات نقص المعروض بالأسواق خاصةً في فاصل العروات، والقضاء على الآفات الزراعية .

وفي النهاية، ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية والتواصل مع الجهات المعنية، للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين، وفي حالة وجود أي استفسارات يرجى الدخول على الموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة ( agr-egypt.gov.eg).
 

مادة إعلانية