مدبولي يشهد افتتاح أعمال تطوير مصنع "بسكو مصر".. ويؤكد: حريصون على تهيئة المناخ للمستثمرين

31-10-2019 | 17:11

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء

 

كريم حسن

شهد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، افتتاح أعمال تطوير مصنع "بسكو مصر"، التابع لشركة "كيللوج العالمية" الرائدة فى إنتاج الحبوب والمنتجات الغذائية، وذلك بحضور الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والمستشار محمد عبد الوهاب، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وستيفن كاهيلين، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "كيللوج العالمية".


وخلال تفقده أعمال مصنع "بسكو مصر"، أشاد رئيس الوزراء بنجاح الشركة فى مصر فى مجال الأغذية، مشيرًا إلى أن الحكومة عملت على تهيئة المناخ المناسب للمستثمرين لضخ المزيد والتوسع فى استثماراتهم فى مصر، كما تعمل على إزالة أى عقبات أو تحديات من الممكن أن تواجه المستثمرين.

وأشارت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، إلى أن الشركة من خلال توسعاتها الجديدة ستستفيد من الحوافز التى نص عليها قانون الاستثمار بعد التعديلات الاخيرة عليه.

وأوضحت الوزيرة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجه باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان مشاركة أوسع من القطاع الخاص في المشروعات، وهو ما تتم ترجمته من خلال الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة على أرض الواقع بإتاحة الأراضي أمام المستثمرين والتعديلات التشريعية التي تمت وما تضمنته من تيسيرات لهم والتوسع في إقامة مراكز خدمات المستثمرين وكذا إنشاء مناطق حرة واستثمارية جديدة والعمل على تطوير القائم منها وتدشين خريطة متكاملة تضم كافة المشروعات والفرص الاستثمارية المتاحة في جميع محافظات مصر إضافة إلى الحوافز المقدمة لجذب المزيد من الاستثمارات وفق ما نص عليه قانون الاستثمار وتعديلاته الأخيرة.

وأكدت الوزيرة، مواصلة الإصلاحات الهيكلية والمؤسسية لتهيئة مناخ جاذب للمستثمرين من خلال تيسير عملهم بالسوق المصرية واستمرار العمل على ميكنة الخدمات المقدمة لهم، مضيفة أن مضي مصر قدمًا في تنفيذ الإصلاحات جعلها موضع إشادة المؤسسات الدولية المعنية وهي شهادات تؤكد الثقة فيما تم اتخاذه من إجراءات.

ومن جانبها، أعلنت شركة "كيللوج" بمناسبة مرور خمس سنوات من نجاحها ونموها المتواصل في السوق المصرية، عن توسعات جديدة بقيمة 3.6 مليار جنيه، مشيرة إلى أنه خلال السنوات الخمس الماضية قامت الشركة بضخ استثمارات وصلت لنحو  7.2 مليار جنيه.

وقال ستيفن كاهيلين، رئيس مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذي لشركة "كيللوج العالمية"، إن مصر من الأسواق التي تحقق نمواً كبيراً وتتمتع باقتصاد قوي، كما نفخر بمكانة السوق المصري وأهميته لعملياتنا التشغيلية في المنطقة والعالم، ولهذا نتطلع لمواصلة مسيرة الاستثمار في مصر وتعميق شراكاتنا الإستراتيجية طويلة الأجل في هذا السوق المحورية، بما يعمل على خلق المزيد من فرص العمل؛ حيث نطمح في تقديم منتجاتنا الغذائية لكل المصريين وأسرهم على مدار سنوات طويلة مقبلة.

وأكد أن الشركة تتطلع لزيادة استثماراتها خلال السنوات الخمس المقبلة في السوق المحلية في مصر وإطلاق خطوط إنتاج جديدة لتلبية احتياجات المستهلكين ودعم القطاع الصناعي المصري والاقتصاد الوطني، مع خلق المزيد من فرص العمل للشباب المصري.

وأوضح أن الشركة أقامت شراكة مع مجموعة "تولارم"، وأطلقت مصنعاً لإنتاج النودلز باستثمارات وصلت إلى 810 ملايين جنيه خلال المرحلتين الأولى والثانية من هذا المشروع. في الوقت نفسه، تصل الاستثمارات الإجمالية المقدّرة لمشروع "كيللوج نودلز" إلى 2.7 مليار جنيه، وهو ما سيترتب عليه خلق نحو 1000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصري، ضمن أكثر من 4000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة توفرها "كيللوج" في كافة منشآتها الإنتاجية ومركز المبيعات ومكتبها الرئيسي بالسوق المصرية حاليًا، ولهذا، فمن المتوقع أن يصبح مصنع "كيللوج نودلز" من أكبر مصانع النودلز في المنطقة، بهدف تلبية الطلب في السوق المحلية التي ستصبح بدورها مركزًا إقليميًا للتصدير لدول المنطقة.

وذكر أن التوسع في الأسواق الناشئة يمثل أحد أهم المجالات التي تركز عليها شركة "كيللوج"، وبناءً عليه، فقد زاد حجم أعمال الشركة في الأسواق الناشئة بنسبة 80% عام 2017 مقارنة بالأعوام الخمسة السابقة على ذلك، وقد كان الاستحواذ على شركتي "بسكو مصر" و"ماس فوود" في مصر من أهم عمليات الاستحواذ التي قامت بها الشركة بنجاح، وهو ما ساهم بشكل رئيسي في تحقيق هذا النمو الاستثنائي لأعمالنا.

من جانبه، قال المهندس عمرو فرغل، الرئيس الإقليمي لشركة "كيللوج" لمنطقة آسيا الباسيفيكية وإفريقيا والشرق الأوسط، أنّ الاحتفال بمرور خمسة أعوام على التواجد الناجح لشركة "كيللوج" بالسوق المصري، يُعد شهادة على الجهود المشرفة والالتزام المتواصل لأسرة العاملين في "كيللوج مصر" بتحقيق النمو لأعمال الشركة في هذا السوق المحورية، وهو ما اقترن أيضًا بجهود برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي أطلقته الحكومة المصرية من أجل دعم الاستثمارات المباشرة في البلاد وتقوية الاقتصاد المصري بما يدعم خططنا الطموحة في تعزيز مكانة مصر كمحرك رئيسي للنمو والازدهار الاقتصادي في المنطقة، وبعد استحواذنا منذ سنوات على "بسكو مصر" و"ماس فوود"، فقد أصبحت السوق المصرية تمثل ثُلُث حجم أعمال "كيللوج" في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأوضح أنه بالإضافة لاستثمارات الشركة فهى لها مساهمات فى مجال مبادرات المسئولية الاجتماعية، ففي مصر، تبرعت الشركة بأكثر من 450 طناً من البسكويت للمواطنين الأكثر احتياجاً خلال عام 2019، وتتعاون "كيللوج" مع بنك الشفاء المصري لتوفير وجبات غذائية لنزلاء بيوت المسنين في مصر، كما تتعاون مع 500 مزارع مصري لدمج منتجاتهم ضمن سلاسل التوريد الخاصة بالشركة، وهو ما ساعد هؤلاء المزارعين على زيادة حجم المحصول بنسبة 30%.

مادة إعلانية

[x]