الجمعية الوطنية في فرنسا توافق على إجراء تجربة على القنب الطبي

25-10-2019 | 18:10

البرلمان الفرنسي

 

الألمانية

وافقت الجمعية الوطنية (البرلمان الفرنسي) اليوم الجمعة، على اقتراح يسمح بإجراء تجربة لمدة عامين على القنب الطبي .


وفي اقتراحه للإجراء، قال النائب، أوليفييه فيران إن ذلك سيسمح بإجراء تجربة في أحد المستشفيات يمكن أن يشارك فيها ثلاثة آلاف مريض.

وأضاف فيران، وهو نائب في البرلمان عن حزب "الجمهورية إلى الأمام" الوسطي الذي ينتمي إليه الرئيس إيمانويل ماكرون إنه سيتم وصف العلاج من قبل متخصصين طبيين.

وتابع أنه يمكن استخدامه لآلام الأعصاب والتشنجات الناجمة عن التصلب المتعدد والآلام الناجمة عن السرطان وعلاج السرطان والمضاعفات.

وذكرت كريستيل دوبو، وزيرة الدولة للصحة التي أيدت الاقتراح إنه سيساعد في شكل إضافي من العلاج للمرضى، الذين لم يحصلوا على راحة من العلاج الحالي.

والقنب محظور في فرنسا ، على الرغم من قانون صدر عام 2013، سمح ببيع أدوية، تشمل مشتقات القنب في بعض الحالات.

لكن ذكر فيران أن النظام "معقد ومكلف".

وكان قد تم تمرير الاقتراح الجديد، كتعديل لميزانية الضمان الاجتماعي 2020، التي لم يتم الموافقة عليها بعد من قبل الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ.