مجدي غازي: إستراتيجية جديدة لتطبيق مبادئ الاقتصاد الأخضر داخل المناطق والمجمعات الصناعية

24-10-2019 | 15:33

المهندس مجدي غازي، رئيس هيئة التنمية الصناعية

 

ولاء مرسي

أكد المهندس مجدي غازي، رئيس هيئة التنمية الصناعية ، أن إستراتيجية وزارة التجارة والصناعة المصرية 2020 والمنبثقة من إستراتيجية مصر 2030 للتنمية المستدامة تستند إلى رؤية طموحة لتطوير اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والتطبيقات التكنولوجية المستقبلية.


وأوضح خلال مشاركته في الجلسة الاقتتاحية لمؤتمر ومعرض المدن الذكية ICEC 2019، في دورته الخامسة، أن مشروع "تنمية صناعات الاقتصاد الأخضر" إحدى المشروعات التي تستهدفها الإستراتيجية لتحقيق التنمية المستدامة وتطبيق مبادئ الاقتصاد الأخضر داخل المناطق والمجمعات الصناعية من خلال إقامتها على نحو صديق للبيئة تشتمل على خدمات مجمعة وتطبيق أساليب ذكية في الإدارة بالمشاركة مع القطاع الخاصة وترشيد استهلاك الطاقة.

ولفت في بيان صحفي الخميس، أن ذلك يساهم في تحويلها إلى مناطق صناعية ذكية، وخلق بيئة عمل جاذبة للمستثمرين المحليين والأجانب وصانعي القرار في الشركات الكبرى وأيضا الشركات الصغيرة والمتوسطة، وكذا تعزيز الصناعات المتوافقة مع الاقتصاد الأخضر داخلها بكل محاوره ذات الصلة، والتوسع في الصناعات قليلة الانبعاثات وتلك القائمة على أبعاد بيئية كصناعات تدوير المخلفات سواء الصناعية أو الزراعية مع التركيز على مساندة الصادرات للتوافق مع المعايير البيئية، والتي تعتبر شرطا رئيسا للتصدير.

وقال إن هناك توجها لوزارة التجارة والصناعة في إقامة المناطق والمجمعات الصناعية باستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة وترشيد استهلاك الطاقة وتقليل انبعاثات الغازات و معالجة شبكات الصرف الصحي، يجعل المشاركة في المؤتمر ملائمة للاستفادة من آخر مستجدات الممارسات العالمية في إقامة وإدارة المناطق الصناعية الذكية وطرح الحلول الملائمة لتحقيق نقلة نوعية في المناطق الصناعية بما يجعلها مناطق جاذبة للاستثمارات المصرية والأجنبية.

وقال رئيس الهيئة، إن إقامة المدن الذكية والتوسع فيها صارت ضرورة حتمية لتحقيق الاستدامة والتنمية على أرض مصر، مؤكدًَا أهمية دورها في تسريع التحول للاقتصاد الأخضر وخاصة في مجالات استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة وترشيد استهلاك الطاقة وتقليل انبعاثات الغازات ومعالجة شبكات الصرف الصحي وكفاءة استخدام الطاقة والمباني الخضراء والإدارة الذكية لجميع المرافق والخدمات.

وأنهى رئيس هيئة التنمية الصناعية كلمته بدعوة كافة الكيانات الاستثمارية لاستغلال العمق الإستراتيجي للسوق المصري والعلاقات المصرية العربية والإفريقيـة والأوروبية واتفاقيات التجارة الحرة الموقعة للاستثمار في مصر، مؤكدا توفير كل الدعم لتطوير الخدمات المقدمة للمستثمرين لتسهم إيجابيا في  التنمية الصناعية .

مادة إعلانية

[x]