المنتدى الروسي الإفريقي: 17% زيادة فى التبادل التجاري بين مصر وروسيا.. وآليات جديدة لتقليل مخاطر التجارة

24-10-2019 | 13:25

المنتدى الروسي الإفريقي

 

سوتشى- سارة العيسوى

شهد اليوم الثاني من فعاليات المنتدى الروسى الإفريقى عدة جلسات نقاشية منها الجلسة الخاصة بدعم التجارة الافريقية والتى تحدث فيها وزير التجارة الروسى دنييس مانتوروف، مؤكدا أهمية التعاون مع الدول الإفريقية لتحقيق مستقبل أفضل، لافتا إلى أن الثقة بين الجانبين الروسى والإفريقى هى أساس نجاح العلاقات الاقتصادية.

وأشار إلى إمكانية تعزيز دور السوق المصرية كمحور لنفاذ المنتجات الروسية إلى أسواق القارة الإفريقية، حيث تعتبر مصر شريكا تجاريا أساسيا لروسيا وشهد حجم التبادل التجارى بين البلدين زيادة بنسبة ١٧% وتستحوذ مصر على ٣٠% من صادرات روسيا للقارة الإفريقية، موضحا أنه يقوم بلقاءات مستمرة مع نظيره المصرى لمتابعة تنفيذ الاتفاقيات والمشروعات المتفق عليها.

وتحدث بانديكيت اوراما، رئيس البنك الإفريقى للتصدير والاستيراد، عن العمل بالتعاون مع المركز الروسى للتصدير لدعم زيادة الصادرات بين روسيا والقارة الإفريقية، مشيرا إلى أن أهم تحديات التجارة الإفريقية يتمثل فى الدخول للأسواق الخارجية ومنها السوق الروسية.

وقال إن العلاقات بين روسيا والدول الإفريقية قوية وطيبة ونسعى لفتح مجالات جديدة للعمل والتعاون وتنويع المنتجات وجذب الاستثمارات من مختلف المصادر والقطاعات، وتعتبر روسيا أحد المستثمرين الرئيسيين فى القارة الإفريقية.

وأضاف ضرورة البحث عن آليات لتقليل مخاطر التجارة الافريقية وتعزيز العملية الاقتصادية والصناعية من خلال التوسع فى إنشاء المناطق الصناعية فى العديد من الدول الإفريقية وبالفعل نعمل على إنشاء مناطق فى ساحل العاج والجابون وغيرها.

وتحدث ديمرى مازين مدير عام مجموعه شاردمتهودن عن تجربة الشركة الروسية فى تصدير آلات ومعدات السكك الحديدية لعدة دول إفريقية ومنها مصر للارتقاء بالخدمات وتحسين معدلات الأمان، مشيرا إلى أنه لا يزال الحلم قائما بربط الدول الإفريقية بشبكة للسكك الحديدية من القاهرة إلى كيب تاون.