«علاء الدين» تلتقي بأحفاد أبطال حرب أكتوبر | صور

22-10-2019 | 19:11

طائرة حربية - ارشيفية

 

نهى سعد

احتفالا بمرور 46 عام على انتصار أكتوبر المجيد، ورغم كل هذه السنوات الطوال لا تزال بطولات أجدادنا الأبطال راسخة فى الأذهان نتذكرها بكل فخر واعتزاز، وقد التقت « علاء الدين »، بمجموعة من أحفاد جنودنا البواسل ويحكى كلا منهم حكاية جدو البطل.


تحدى وإصرار
تروى فرح عكاشة، عن جدها لواء طيار محمد عكاشة، قائلة: «كان جدي مقدم طيار وقائد سرب في حرب أكتوبر 73، وكان بطل بمعنى الكلمة؛ فقد استطاع مهاجمة العدو بسرب طائرات مكون من 20 طيار فوق قناة السويس، واستطاع تدمير مواقع العدو، وضرب مراكز القيادة، وشل حركته، فقد كانت مهمة الطيران الأولى ضرب حصون العدو، وتسهيل عمل الجنود والمشاة والمهندسين لعبور خط بارليف».

وتضيف ليلى شريف عكاشة، قائلة: «المقاتل المصرى لم يكن نمطي، لكنه كان مبدعا خصوصا القوات الجوية التي استخدمت السلاح الروسي بشكل أفضل من الروس أنفسهم، فالطائرات الروسية ترتفع 12001200 لضرب الهدف، والوقت الذي يستغرقه الطيار لتحقيق هذا الارتفاع كان يجعله عرضة للضرب».

وتستكمل: «بالتجربة استطاع جدو أن يقلل الارتفاع والفترة الزمنية، ونجحت تجربته وتم تعميمها على القوات الجوية كلها، كما تعلمت الكثير من خلال الكتب التي ألفها جدو عن حرب أكتوبر مثل صراع في السماء، حديث النسور، وقصر فى الجنة».

وتابعت: إنجى ومريم خالد عكاشة: «أكثر ما يجعلني فخورة بنصر أكتوبر وبأني مصرية أبا عن جد أن الحرب قامت بإمكانات مصرية، وأسلحة أقل كفائة من أسلحة العدو، لكن شجاعة الجندي المصري أذهلت العالم، وتقول أسمع جدي دائما يقول أنا وزملائي لم نكن نحارب وحدنا بل أيدنا الله بنصر من عنده، وكانت يد الله قبل أيديهم، وروح الجندي المصري وعناده وإصراره على تحقيق الانتصار».


حفيدة لأحد أبطال حرب أكتوبر


حفيدة لأحد أبطال حرب أكتوبر