نائب رئيس «مستقبل وطن»: مبادرة «حياة جديدة» لتحقيق العدالة الاجتماعية

21-10-2019 | 18:08

الدكتور محمد منظور نائب رئيس حزب مستقبل وطن

 

أحمد سعيد

أشاد الدكتور محمد منظور، نائب رئيس حزب مستقبل وطن ، بمبادرة «حياة جديدة» والتي أطلقتها وزارة التضامن ل توظيف الأشخاص ذوي الإعاقة، قائلا: «لتحقيق العدالة الاجتماعية في إطار تطبيق قانون الأشخاص مُتحدي الإعاقة والذي يحفظ لهم كرامتهم وحقوقهم بصورة طبيعية لا ينتقص من كيانهم أي شيء».


وقال منظور، في بيانه، إن مبادرة «حياة جديدة» لها طابع إنساني واجتماعي بحت وينعكس ذلك بالاهتمام بالأشخاص مُتحدي الإعاقة الذين عانوا الإهمال في العقود الماضية، مؤكدًا أن ملف ذوي الإعاقة يحظى باهتمام ودعم من القيادة السياسية بشكل غير مسبوق، مُشيرًا إلى أن الدولة بكافة مؤسساتها لديها خطط واضحة تستهدف إشراك ودمج الأشخاص مُتحدي الإعاقة في الحياة العامة كشريك أساسي له كافة الحقوق الكاملة في التدريب والعمل وتحسين مستوى حياته المعيشية، تحت مظلة ورعاية وزارة التضامن الاجتماعي، مُذكرًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، حين خصص عام 2018 ليكون عام لذوى الاحتياجات الخاصة يؤكد حرص الدولة المصرية على الاهتمام بتلك الفئة وحل كافة أزماتهم.

وأكد نائب رئيس حزب مستقبل وطن ، أن قانون الأشخاص مُتحدي الإعاقة حقق أحلام وطموحات ما لا يقل عن 15 مليون مصري مُعاق ظلوا مُهمشين لسنوات طويلة، مُشيدًا بإعلان وزارة التضامن، بأن الفترة المُقبلة ستشهد تطويرًا لمكاتب التأهيل والتي يبلغ عددها 220 مكتبًا على مستوى الجمهورية سواء من البنية التحتية للمكاتب والعنصر البشري القائم عليها لتحسين الخدمات المُقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة، وتطبيق معايير الجودة لتتحول بها مكاتب التأهيل إلى نظام خدمات "الشباك الواحد"؛ يحصل من خلاله المواطن من ذوي الإعاقة على كل الخدمات المُقدمة بأريحية تامة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية