قبل "الهالوين".. استقبال حافل لـ"حيوان الرعب والفأل السيئ"

21-10-2019 | 10:13

عيد الرعب "الهالوين"

 

حظي ميلاد حيوان جديد من الليمور باهتمام كبير في الولايات المتحدة، لاسيما أن إنجاب الكائن الذي يشتهر بـ"الفأل السيئ" جرى قبل أيام فقط من عيد الرعب " الهالوين "- بحسب سكاي نيوز بالعربية.


وبحسب ما نقلت شبكة "فوكس نيوز"، فإن حيوان الليمور الذي ينتمي إلى فئة الهباريات ويمتاز بأصابعه الطويلة ويعرف باسم "آي آي"، وُلد في مركز "ديوك" بولاية نورث كارولينا.

ولم يتعد وزن هذا الحيوان المعروف بشكله القبيح 81 غراما عند الميلاد، وهو التاسع فقط في المركز، فيما لا يوجد منه سوى 24 حيوانا في كامل الولايات المتحدة.

وتقول المسئولة على المركز المختص في رعاية الحيوانات المهددة بالانقراض كاثي وليامز، إن " الليمور ليس مؤذيا بالمرة، لكنه يمتاز بنشاط ملحوظ، ويستطيع أن يتعلم بسرعة فائقة".

وأطلق اسم "ميليزاندر" على الحيوان الوليد، وهي أنثى، ومن المرتقب أن تمكث إلى جانب والدتها "آردري" لمدة تقارب 3 سنوات.

وستقضي الوليدة هذه المدة في تعلم كيفية الدفاع عن نفسها، إلى جانب اكتساب مهارات أخرى مهمة مثل إقامة العش والحصول على الغذاء.

وينحدر هذا الحيوان من مدغشقر وهو مرتبط في الثقافة الشعبية بالموت والتشاؤم، وجرى الاعتقاد في وقت سابق بأنه قد انقرض نهائيا لكن أعيد اكتشافه في سنة 1961.

ويجري الاحتفال بعيد هالوين في ليلة الحادي والثلاثين من أكتوبر، ويتم اللجوء إلى خدع تنكرية أو طقوس مخيفة في كثير من بلدان العالم.

الأكثر قراءة