دراسة رسمية: 50.9 % من سكان الدقهلية ذكور.. وميت سلسيل الأفضل في مؤشر السكان والتنمية

20-10-2019 | 17:41

جانب من الاجتماع

 

الدقهلية - منى باشا

كشفت نتائج دراسة المؤشرات السكانية، لوزارة الإسكان عن احتلال الدقهلية للمركز الرابع مقارنة بمحافظات الوجه البحري طبقا لمؤشرات السكان والتنمية، فيما احتل مركز ميت سلسيل أفضل مركز بالمحافظة لمؤشر السكان والتنمية مقارنة بباقي المراكز.


جاء ذلك في اجتماع محافظ الدقهلية ، مع ممثلي المجلس القومي للسكان، الذي عقد اليوم الأحد، بديوان عام المحافظة بحضور كل من سعد الفرماوي السكرتير العام المساعد للمحافظة، والدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة ب الدقهلية ، والمهندس علي عبد الرءوف وكيل وزارة التربية والتعليم، وخالد مصطفى بالإدارة العامة المتابعة بالمجلس القومي للسكان بالقاهرة، والمستشار زاهر مصطفى رئيس الاتحاد الإقليمي للجمعيات الأهلية ب الدقهلية ، والدكتورة هدى بلاط مدير عام التنمية البشرية.

وأكد شاروبيم، خلال الاجتماع، أن الدولة تولي اهتماما كبيرا لملف السكان لاستغلال القوى البشرية للنهوض بالاقتصاد المصري، وأن المشكلة السكانية ليست في تقليص عدد السكان وإنما في عدم استغلال الموارد البشرية الاستغلال الأمثل وتوظيف كل في مكانه الصحيح ليصبح منتجا لبلده.

واستعرض الدكتور ياسر جمال مدير عام الإدارة العامة للمتابعة بالمجلس القومي للسكان، المؤشرات الخاصة بمحافظة الدقهلية التي تحتوي على المؤشرات الديموغرافية، والصحية، والتعليمية، والمؤشرات الخاصة بالمرأة والبيئة والجمعيات الأهلية، لافتا أن نتائج دراسة المؤشرات السكانية أكدت احتلال الدقهلية للمركز الرابع مقارنة بمحافظات الوجه البحري وذلك طبقا لمؤشرات السكان والتنمية، فيما احتل مركز ميت سلسيل أفضل مركز بمحافظة الدقهلية لمؤشر السكان والتنمية مقارنة بباقي مركز المحافظة.

كما استعرضت الدكتورة أماني علم الدين مدير عام المجلس القومي للسكان ب الدقهلية ، المؤشرات السكانية الخاصة بالمحافظة والتي بينت أن عدد السكان في أول شهر يوليو الماضي 6725058 نسمة وبلغت نسبة الذكور 50.9٪‏ ونسبة الإناث 49.1٪.


جانب من الاجتماع


جانب من الاجتماع