بالتاريخ والأرقام.. مانشستر يونايتد يتفوق على ليفربول قبل موقعة أولد ترافود

20-10-2019 | 15:03

محمد صلاح وآشلي يونج

 

تهاني سليم

يستضيف ملعب أولد ترافورد في الخامسة والنصف مباراة بين صاحب الأرض مانشستر يونايتد وضيفه ليفربول في الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

مباراة ديربي الشمال الغربي للكرة الإنجليزية يأتي هذا العام و ليفربول يتصدر جدول الترتيب بعد 8 انتصارات متتالية في حين يحتل مانشستر المركز الرابع عشر بتسع نقاط ولم يحقق الفريق الفوز في آخر 3 مباريات بالبريميرليج.

وتأتي أهمية قمة اليوم في أنها تجمع بين أكثر فريقين توجا بالدوري الإنجليزي بمسماه القدم والحديث "بريميرليج"؛ مانشستر فاز بـ 20 لقبًا وخلفه ليفربول بـ 18 لقبًا.

ومنذ استحداث النظام الجديد للدوري في 1992 تقابل الفريقان في 54 مباراة كان ل مانشستر يونايتد النصيب الأكبر في عدد مرات الفوز 28 فوزًا مقابل 14 انتصارًا ل ليفربول و12 تعادلا.

لم يخسر مانشستر في آخر خمس مباريات على ملعب أولد ترافورد ضد ليفربول وانتهت آخر مواجهة الموسم الماضي بالتعادل السلبي، وخلال الفترة من فبراير 1991 وحتى مارس 2000 لم يُهزم مانشستر أمام ليفربول على ملعب أولد ترافورد.

في حالة فوز ليفربول اليوم فسيحقق انتصاره رقم 18 تواليًا في الدوري ويعادل رقم مانشستر سيتي.

ولم يسجل محمد صلاح لاعب ليفربول في شباك مانشستر يونايتد خلال 4 مباريات لعبها ضدهم كما لم يصنع أي هدف، ومن المرجح مشاركة صلاح الذي أصيب في مواجهة ليستر سيتي الجولة الماضية.

الأكثر قراءة