"أبو السعد" تسأل الحكومة عن معايير تطبيق معاش "تكافل وكرامة"

20-10-2019 | 10:39

النائبة هالة أبو السعد

 

غادة أبو طالب

تقدمت النائبة هالة أبو السعد، عضوة مجلس النواب، بسؤال موجه لرئيس مجلس الوزراء ووزارة التضامن، بشأن معايير تطبيق معاش " تكافل وكرامة " وآليات اختيار من ينطبق عليهم المعاش.


وأكدت النائبة، أن عددا كبيرا من الأسر فوجئوا بوقف صرف الفيزا للمرتب الشهرى لمعاش تكافل وكرامة ، وهو الذى يمثل لهم الحياة وبدون أى مقدمات ولا إنذارات، حيث تحججت الوزارة بأن وقف المعاش نتاج آليات ومعايير يتم تطبيقها.

وأكد أن وقف معاش تكافل وكرامة لبعض الفئات دون الأخرى يتم بطريقة عشوائية دون أى معلومات عن وسائل إيقاف المعاش وآليات ذلك، وهو ما يترتب عليه وجود أسر كاملة لا تحصل على معاش أو دعم نقدي بحجة عدم انطباق المعايير والآليات على هذه الأسر.

وأشارت إلى أنه لا توجد أى بيانات رسمية من الوزارة توضح آليات الاختيار أو وقف الصرف، أو حتى آليات التظلم من قرارات وقف المعاش.

وتساءلت: "كيف ستتمكن هذه الأسر من تدبير أحوالها المعيشية؟ ولماذا لم تعلن الوزارة عن عزمها لاتخاذ هذا القرار قبل إصداره بفترة كي لا يسبب أضرارا مادية ومعنوية لأصحابه؟

وطالبت بالرد على الأسئلة التالية:
• ما معايير وآليات تحديد المستفيد من معاش تكافل وكرامة ؟
• على أى أساس يتم احتساب دخول المواطنين وبالتالي استحقاق المعاش من عدمه؟
• من المسئول عن مراجعة تطبيق هذه المعايير ووقف صرف المعاشات استنادا إلى معلومات خاطئة؟

 

الأكثر قراءة