زاهي حواس: 70 % من الآثار المصرية مازالت تحت الأرض| فيديو

19-10-2019 | 22:24

الدكتور زاهي حواس

 

راندا رضا

قال الدكتور زاهي حواس، عالم الآثار، إن الآثار المصرية التي يتم اكتشافها تخص العالم أجمع، وذلك بعد العثور على «خبيئة العساسيف» تضم 30 تابوتًا خشبيًا آدميًا ملونًا لرجال وسيدات وأطفال، ويبلغ عمره 3 آلاف عام.


وتابع حواس، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على فضائية«صدى البلد»، أن خبيئة العساسيف» تكشف عن أن من صنع تلك التوابيت هو شخص واحد وتعطي معلومات عن كتاب الموت ومناظر أولاد حورس الأربعة أو النصوص الدينية الموجودة في التوابيت.

وكشف زاهي حواس عالم الآثار أن الاختلاف الوحيد في التوابيب المكتشفة أن كل تابوت عليه اسم الشخص، مؤكدا أن المومياء في حالة كاملة، ولم تفتح تلك التوابيب نهائيا من قبل.

وأشار زاهي حواس إلى أن المصريين تفوقوا على الأجانب وأصبح لدينا أجيال على كفاءة عالية في مجال الآثار، وأن كشف خبيئة العسايف مهم للغاية ومثير وتم بأيدٍ مصرية.

وأضاف زاهي حواس أنه سيتم افتتاح متحف لتوت عنخ آمون في لندن في الأول من شهر نوفمبر المقبل يضم 150 قطعة من أصل 5 آلاف قطعة إجمالي آثار الملك توت، موضحا أن تلك الآثار عندما تم عرضها في باريس شاهدها مليون و423 ألف شخص.

وأكد عالم الآثار زاهي حواس آن الآثار التي تم اكتشافها حتى الآن تمثل 30% فقط من حجم الآثار التي لم يتم اكتشافها حتى الآن.

https://www.youtube.com/watch?v=YSsT2wBB8Io


زاهي حواس يكشف أسرار خبيئة العساسيف

مادة إعلانية