هل تعاني من هذه الأعراض في فصل الشتاء؟.. غياب ضوء الشمس السبب

19-10-2019 | 14:21

الجلوس في الشمس

 

نجاتى سلامة

مع قدوم فصل الشتاء قد تظهر لدى بعض الناس أعراض تجعلهم يفقدون القدرة على تحمل المسئوليات، وتضعف من إنتاجهم في العمل، وربما تفقدهم الاهتمام بنشاطات حياتهم اليومية، وقد تشكل تلك الأعراض خطورة بالغة على المصابين بالاكتئاب، ولا يعلم غالبية هؤلاء أسباب تلك الأعراض، أو طرق الوقاية منها.


تقول الدكتورة بسنت فاروق ميهوب، استشاري الصحة النفسية والإرشاد وتعديل السلوك لـ"بوابة الأهرام"، غالبية الناس لا يعلمون بوجود الاكتئاب الموسمي، والذي يواكب تغير الفصول، وخاصة في الخريف و الشتاء ، مشيرة إلى أن أبرز أعراض هذا الاكتئاب تتمثل في (عدم الاهتمام بالنشاطات اليومية، القلق والتوتر، اضطرابات النوم، مزاج متقلب، فقدان الشهية أو اضطرابها، ضعف التركيز والإنتاج في العمل ومختلف متطلبات الحياة)، موضحة أن البعض قد تتولد لديه أفكار انتحارية، وأن أكثر الذين يعانون من ذلك هم المصابين بالاكتئاب.

وأضافت: أن أسباب الاكتئاب الموسمي تتمثل في اضطراب الساعة البيولوجية للجسم خلال الشتاء ، وذلك نتيجة غياب ضوء الشمس ، ما يؤثر سلبا على إنتاج الجسم هرمون السيروتونين، موضحة أن انخفاض هذا الهرمون يؤدي إلى الإصابة بأعراض الاكتئاب الموسمي، والتي تتشابه إلى حد كبير مع أعراض الاكتئاب العادي.

ونصحت استشاري الصحة النفسية للوقاية من هذه الأعراض أو الحد منها، اتباع نصائح هامة تتمثل في (التعرض للضوء كثيرا قبل الفترة المعتادة لحدوث الأعراض والتي يعلمها كل شخص من الذين يعانون من الاكتئاب الموسمي، الحرص على ممارسة الرياضة يوميا، تهوية المنزل أو المكتب لإفساح المجال أمام ضوء الشمس متى كان ذلك ممكنا، تنظيم أوقات النوم والاستيقاظ، تناول الخضروات والفواكه بكثرة، مشاركة الأهل والأصدقاء بعض الأنشطة اليومية والاستمتاع بعض الوقت).