أبرز توصيات المؤتمر الثاني لتعاونيات الإصلاح الزراعي

19-10-2019 | 12:37

د. حسن الفولي مدير الهيئة العامة للإصلاح الزراعي

 

أحمد حامد

أعلن د. حسن الفولي مدير الهيئة العامة للإصلاح الزراعي، توصيات المؤتمر الثاني لتعاونيات الإصلاح الزراعي الذي عقد تحت رعاية وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى تحت عنوان (بين الواقع والمأمول)، وحضره قيادات وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي ورئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعي ورئيس الاتحاد التعاوني.

وقال الفولي إن هذه التوصيات تنفيذًا لإستراتيجية وزارة الزراعة 2030، خاصة في مجال استغلال الموارد الطبيعية للأراضى الزراعية والتسويق وخلق فرص عمل ووجود شباب من أبناء منتفعي الإصلاح الزراعي وتكريمهم وإشراكهم في المناقشات والحوارات لغرس قيم الولاء والانتماء للوطن مصر والتوصيات هي:

• التحول للزراعة النظيفة للزمام المزروع بأراضى الإصلاح الزراعى لتصل إلى 50% للموسم الزراعى الحالى.

• تنفيذ 70 حقل مشاهدة للتحول للزراعة النظيفة بدعم كامل من المشروع.

• تنفيذ 25 حقلًا إرشاديًا من أصناف الذرة الشامية عالية الجودة وعالية البروتين بدعم كامل من شركة بايونير.

• تدريب 700 شاب وشابة من أبناء المنتفعين لتشغيلهم بمنظومة مشروع الزراعة النظيفة.

• استكمال تنفيذ المرحلة الثانية للمنافذ والمستهدف لها ( 234 منفذًا) ليكون إجمالى ما تم تنفيذه (500 منفذ) وبالتالى توفير أكثر من 500 فرصة عمل على الأقل.

• الانتهاء من إنشاء خمسة مجففات لمحصول الذرة الشامية لتقليل الاستيراد وتقليل التكلفة الاقتصادية لتصنيع الأعلاف .

• إنشاء صومعة لتخزين الحبوب استكمالاً لمنظومة عمل المجففات.

• تفعيل الزراعة التعاقدية للمحاصيل الإستراتيجية للتسويق التعاونى من خلال الجمعية العامة والجمعيات المحلية.

• إدراج الإصلاح الزراعي في جميع الحملات القومية من خلال مركز البحوث الزراعية.

• تفعيل أعمال شركة ريفورم للاستثمار والتنمية.

وحول ما تم تنفيذه توصيات المؤتمر التعاونى الأول، قال مدير الهيئة العامة للإصلاح الزراعي إنه تم توقيع بروتوكول بين الهيئة والجمعية العامة للإصلاح الزراعى وكل من: الشركة المصرية لتدوير المخلفات الصلبة للتدريب على تدوير المخلفات النباتية وإنتاج سماد عضوى لرفع خصوبة التربة وترشيد استخدام الأسمدة الكيماوية لمنتفعى الإصلاح الزراعى، كما تم توقيع بروتوكول التعاون مع صندوق التامين على الماشية للعجلات التسمين والعشار تحت العشار التي تعدت 1000 رأس تم تسليمها لمنتفعي الإصلاح الزراعي.

وأضاف الفولي أنه تم توقيع بروتوكول التعاون مع مشروع الزراعة النظيفة ودخول نسبة 25 % من الزمام المزروع في مشروع الزراعة النظيفة والمأمول استكمال نسبة الـ 75 % باقي الزمام المنزرع، وأيضا توقيع بروتوكول التعاون مع دعم القدرات التسويقية بالريف المصري والهيئة للتدريب على رفع القدرات التسويقية، واستطاعت الهيئة تنفيذ عدد 250 منفذا تم تشغيلها على أرض الواقع ومأمول تنفيذ نفس العدد من مستهدف 1000 منفذ من أموال الجمعيات التعاونية دون تحمل أي أعباء لخزانة الدولة من خلال الهيئة.

كما تم توقيع العقد الابتدائي لتأسيس شركة ريفورم للاستثمار والتنمية بشراكة الجمعية العامة للإصلاح الزراعي والجمعيات المركزية بمديريات البحيرة والدقهلية والشرقية، وقد أدى هذا إلى وجود حراك فاق الواقع ودفع نحو التفاعل الإيجابي للمأمول لكافة الأنشطة الزراعية وفلاحي الإصلاح الزراعي على مستوى 691 جمعية تعاونية زراعية ووضع التنسيقات التي دفعت العمل إلى آفاق جديدة مستعينة بالعلم والعمل في تحقيق آمال وتطلعات أبناء الريف نحو مستقبل مشرق.

والجدير بالذكر، أن وزير الزراعة على هامش المؤتمر كان قد قام بتكريم الفلاحين الأعلى إنتاجية وأبناء المنتفعين أوائل الكليات وحفظة القرآن الكريم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية