"الاستثمار": الوصول إلى 21.6 مليار دولار من خلال محفظة التعاون مع البنك الإسلامي للتنمية

19-10-2019 | 12:01

وزارة الاستثمار

 

علاء أحمد

بحثت وزارة الاستثمار مع الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة سبل التعاون في مجال تنمية التجارة في المنطقة العربية والإفريقية، وذلك من خلال برنامج جسور التجارة العربية الإفريقية، في ظل توافق البرنامج مع إستراتيجية مصر في فتح أسواق خارجية جديدة أمام الصادرات المصرية في الأسواق الأفريقية، وتعزيزاً للدور المصري عربياً وإفريقياً لاسيما في ظل رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي.


وأكدت وزيرة الاستثمارأهمية تنوع مجالات التعاون بين مصر والمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة خلال الفترة المقبلة، مشيرة إلى أن مصر شريكة مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة في برنامج الجسور العربية الإفريقية، في ظل الحرص على ضخ استثمارات اكبر لتمويل القطاع الخاص.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم الوصول إلى 21.6 مليار دولار من خلال محفظة التعاون مع البنك الإسلامية لتنمية، منها 10 مليارات دولار مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة.

ودعت الوزارة المهندس هانى سنبل إلى المشاركة في منتدى إفريقيا 2019 والذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال الفترة من 22 إلى 23 نوفمبر 2019 في العاصمة الإدارية الجديدة، ويشارك فيه عدد من رؤساء الدول والحكومات والوزراء من قارة إفريقيا، إضافة إلى عدد من المستثمرين ورجال الأعمال من كافة إنحاء العالم.

وأكد المهندس هانى سالم سنبل، أن المؤسسة تعتزم تنويع القطاعات المستفيدة من التمويلات التي تقدمها المؤسسة لمصر وعدم اقتصارها فقط على البترول والتموين، مشيرا إلى أنه سيزور مصر في ديسمبر المقبل للاتفاق على الخطة المستقبلية للمؤسسة مع مصر لعام 2020، مؤكدا حرص المؤسسة على زيادة دعمها للبرنامج الاقتصادي للحكومة المصرية، في ظل العلاقة الإستراتيجية مع مصر والتي أسفرت عن النجاح في توقيع خمس اتفاقيات إطارية بقيمة تصل إلى 10 مليارات دولار.

وأوضح أن الشركات المصرية هي من أكبر المستفيدين من برنامج جسور التجارة العربية الإفريقية، بمشاركة 15 شركة مصرية في منتدى المصدرين والمستوردين في المواد الصيدلية، و كان لها النصيب الأوفر من التعاملات والفرص التجارية في الأسواق الإفريقية التي أتاحها البرنامج عبر لقاءات المصدرين والمستوردين العرب والأفارقة في مجالي الصيدلة والمنتجات الغذائية والتي قُدّر حجمها بحوالي 180 مليون دولار.

وعقب ذلك، التقت الوزارة بحمد المرزوق، رئيس مجلس بيت التمويل الكويتي، والذي يستثمر في عدة شركات في مصر في مجالات الكيماويات والإعلام، حيث أشاد بالإجراءات التي اتخذتها مصر لتحسين مناخ الاستثمار، معربا عن اعتزامه التوسع في استثماراته في مصر خلال الفترة المقبلة.

مادة إعلانية