الصحة العالمية ترفض إلغاء حالة التأهب للإيبولا بالكونغو رغم تراجع الإصابات

19-10-2019 | 06:11

منظمة الصحة العالمية

 

الألمانية

ذكرت منظمة الصحة العالمية أن تفشي مرض الإيبولا في الكونغو لا يزال يستدعي اهتماما عالميا على الرغم من انخفاض حالات الإصابة بالمرض، مشيرة إلى نقص الأموال اللازمة للوقاية من العدوى في الدول المجاورة.


وبعد ثلاثة أشهر من اعتبار منظمة الصحة التابعة للأمم المتحدة تفشي الفيروس المميت بأنه "حالة طوارئ للصحة العامة تثير قلقا دوليا"، قالت المنظمة إنه سيكون من المبكر للغاية رفع حالة التأهب.

ويبلغ عدد الحالات الجديدة أسبوعيا الآن 15 حالة في الكونغو، وهو ما يقل عن 120 حالة في أبريل الماضي.

ومنذ اندلاع الحمى النزفية التي بدأت العام الماضي، أصيب أكثر من 3200 شخص، توفي منهم أكثر من 2100 شخص.