في زيارة للعاصمة الإدارية.. وزيرة الهجرة تشهد عرضا توضيحيا برفقة مستثمري "مصر تستطيع"

18-10-2019 | 13:12

العاصمة الإدارية الجديدة

 

محمد خيرالله

نظمت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج ، جولة بالعاصمة اﻹدارية الجديدة، برفقة المستثمرين ورجال الأعمال المصريين بالخارج المشاركين في مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية".


يأتي ذلك استمرارا لتنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتنظيم زيارات للمستثمرين المصريين بالخارج إلى المشروعات القومية الكبرى الجاري تنفيذها للتعرف بشكل مباشر وواقعي على حجم الإنجازات التي تحققت وفرص الاستثمار المتاحة فى السوق المصري.

من ناحيتها، أوضحت الوزيرة أن مشاركة المستثمرين جاءت بناء على رغبتهم بعد لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، وعرضهم للعديد من المشروعات والخطط الاستثمارية؛ لدعم جهود الدولة في التنمية والمساهمة في تنفيذ خطط الدولة للتنمية المستدامة 2030.

بدأت الزيارة بعرض توضيحي عن الأعمال التي تمت في العاصمة الإدارية الجديدة ، وحجم الاستثمارات التي قامت بها الدولة، والتي تناولت ضخامة العمل وحجم الإنجازات في فترة زمنية قصيرة للغاية، وعرضا للرؤية المستقبلية للمشروع، واستيعابها الوزارات الحكومية لتخفيف الضغط عن العاصمة القديمة، وفتح باب المناقشات بين المستثمرين ومسئولي العاصمة الإدارية الجديدة حول طرق الاستثمار في العاصمة ومستقبل الاستثمار فيها، وإستراتيجيات المشاركة في هذه الخطط الطموحة للنهوض بالوطن.

وخلال العرض التوضيحي، استعرض العميد خالد الحسيني، المتحدث الرسمي لشركة العاصمة الإدارية الجديدة ، أمام مستثمري مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، ما حققته الشركة حتى الآن وما تم إنجازه، مؤكدًا أن "العاصمة" تعد أهم المشروعات القومية.

وأكد الحسيني، للوفد أن تمويل المشروع كان ذاتيًا، موضحا أن شركة العاصمة الإدارية طبقًا للقانون، هي المالك والمطور والمخطط لمشروع العاصمة الإدارية؛ حيث بدأت أعمال الترفيق وإعلان خطط بيع الأراضي، وتخصيص حصيلة بيع الأراضي للإنفاق على مرافق العاصمة.

وتابع الحسيني، أن كل خطوة نفذت في العاصمة كانت بعد دراسة متأنية لأبعاد هذه الخطوة، لتصبح العاصمة أيقونة عالمية معماريا وثقافيا وتكنولوجيا وعلى كل المستويات، مضيفا أن القاهرة القديمة بإرثها ستظل العاصمة، بينما العاصمة الجديدة تعد من ضواحي العاصمة الكبرى القاهرة، مشيرا إلى أن الهدف الأساسي من بنائها هو خلق مجتمع عمراني جديد على طراز عالمي.

وأعربت وزيرة الهجرة، عن خالص شكرها للعرض التوضيحي، مشيرة إلى ختام المؤتمر بالعاصمة الإدارية للرد على الشائعات بالخارج، وتوضيح ما تقدمه مصر للبسطاء أيضا في تل العقارب وغيط العنب وغيرها وكل الطبقات، وليس الأغنياء وحدهم.

وأكدت الوزيرة، أن مصر تتمتع بمناخ استثماري جيد للغاية، وأن مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية" جذب الكثير من الخبرات في مجالات الاستثمار والاقتصاد، من المصريين بالخارج.

وتابعت، أن الزيارة ستشهد أيضا جولة بالعديد من الأماكن؛ للوقوف على حجم الإنجازات التي شهدتها العاصمة الإدارية.

مادة إعلانية