الغزو الأردوغاني يغتال براءة أطفال سوريا| صور

18-10-2019 | 11:40

ضحايا الغزو التركى

 

أحمد عادل

ما أن لاحت فى الأفق ملامح وقف الغزو التركى لشمال سوريا حتى ظهرت معه آلام المدنيين، وفى مقدمتهم الأطفال التى نكأتها اليد الغاشمة لقوات الجيش التركى، حيث أظهرت الصور التى نشرتها عدسات وكالات الأنباء مآسى هؤلاء الأطفال.


أبشع هذه الصور ما نشرته وكالة "فرانس برس" حيث أظهرت صورا لطفلة سورية لم تتجاوز أعوامها العشر ملقاة فى مستشفى تل التمر بالقرب من مدينة رأس العين الحدودية التى يحتدم فيها القتال بين القوات التركية و الأكراد .

وأظهرت الصور اغتيال براءة هذه الطفلة المعذبة التى بُترت ساقها لتصبح ممدة على فراش الآلام التى مددها الجيش التركى فى هذه المنطقة.

ضحايا الغزو التركى


ضحايا الغزو التركى



ولم تجلب العملية العسكرية التى شنها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان سوى الدمار للمنطقة على عكس التسمية التى أطلقها عليها "نبع السلام".

يأتى هذا مع اندلاع اشتباكات متقطعة بين القوات التركية والجماعات الكردية على حد قول أحد المراقبين، على الرغم من إعلان أنقرة هدنة استمرت خمسة أيام.

وقال رامي عبد الرحمن ، رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان "هناك ضربات مدفعية متقطعة ويمكنك سماع إطلاق نار في بلدة رأس العين".


ضحايا الغزو التركى


ضحايا الغزو التركى


ضحايا الغزو التركى


ضحايا الغزو التركى

الأكثر قراءة