نيكول سابا.. "تفاحة" رمضان: أرفض إعلام الإثارة.. ولم أجد العرض المناسب للفوازير

12-7-2012 | 12:30

 

بوابة الأهرام

تطل الفنانة نيكول سابا ، علي شاشة رمضان من خلالها برنامج "التفـاحة"، الذي سيتم عرضه خلال شهر رمضان المقبل علي شاشة تليفزيون دريم، منضمة بذلك لقائمة الفنانات اللاتي اتجهن للجلوس على كرسي المذيعة، مجلة "الأهرام العربي" تنشر في عددها الصادر اليوم الخميس حوارا مع سابا أجراه الزميل المعتصم بالله حمدى..


- اتجاهك للعمل كمذيعة.. هل كان مرتبطًا بتحقيقك لمكاسب مادية؟
المادية ليست كل شىء فى الحياة وقد قررت خوض التجربة بعد فترة تردد طويلة درست فيها أكثر من عرض، واخترت برنامجًا اجتماعيًا فنيًا إنسانيًا بعنوان "التفاحة" وهو مختلف عن مضمون البرامج التى تعرض حاليا على الساحة الإعلامية.

- وما وجه الاختلاف بينه وبين البرامج الأخرى؟
شخصية المذيعة التى أقوم بدورها ستحقق اختلافا كبيرا، وفكرة البرنامج تقوم على استضافة ثلاثين شخصية من نجوم المجتمع فى كل المجالات، وسأحاورهم فى بعض الأمور الشخصية والاجتماعية والفنية والترفيهية والإنسانية.

- وهل ستظهرين بشخصيتك الداخلية الحقيقية أم ستحاولين ارتداء ثوب المحاورة الدبلوماسية؟
سأظهر بشخصيتى الحقيقية وطريقتى الطبيعية فى الحوار، وأنا رفضت وجود أى قالب يجبرنى على التقيد بدور المذيعة التقليدية، بل سيكون البرنامج جلسة صداقة ودية بينى وبين الضيوف.

- هناك مذيعون يسألون ضيوفهم عن موضوعات خارج النص لتحقيق قدر من التشويق؟
أنا ضد سياسة الإثارة فى الإعلام عموما.

- ولماذا وقع الاختيار على اسم "التفاحة" ليكون عنوان البرنامج؟
فكرة العمل تقوم على "التفاحة" التى ترمز فى البرنامج إلى قدرتها على تغيير مصير الضيف مثلما لعبت دورا فى اكتشاف الجاذبية الأرضية للعالم نيوتن، وكما أخرجت التفاحة آدم وحواء من الجنة، كذلك تدور فكرة البرنامج حول الاختيار ومصير ما بعد الاختيار.

- ظاهرة اتجاه الفنانات لتقديم البرامج التليفزيونية فرضت نفسها أخيرا على الساحة الإعلامية.. ما تفسيرك لها؟
من المؤكد أن كل فنان وفنانة قادران على اختيار الأعمال التى يجدان أنفسهما فيها، ومن المؤكد أن الفضائيات وشركات الإنتاج لن تغامر بتقديم برامج للفنانين إلا إذا كانت تدرك جيدا قدرتهم على تحقيق نسب مشاهدة عالية وبالتالى جلب الإعلانات.

- ما الشخصية التى تجسدينها ضمن أحداث مسلسل "ألف ليلة وليلة" الذى سيعرض فى شهر رمضان بعد المقبل؟
أجسد شخصية الساحرة "آسنا" وذلك ضمن الجزء الذى يتناول قصة "على بابا" إحدى أشهر قصص كتاب "ألف ليلة وليلة"، ويشاركنى البطولة فى هذا الجزء كل من إياد نصار وغادة عبدالرازق ودنيا سمير غانم وعمرو عبدالجليل.

- ولماذا وافقت على المشاركة فى العمل؟
عرض على المخرج طارق العريان، والمؤلف محمد أمين راضى، تقديم دور الساحرة "آسنا" وبالفعل وافقت عليه لأن الدور متميز ومختلف تماما، والمسلسل بوجه عام نقلة فنية من حيث مضمونه وطبيعة الأدوار التى يقوم بها عدد من الفنانين الكبار.

- كيف ترين وجود أكثر من بطلة للمسلسل غيرك؟
لا أنشغل بهذا بقدر ما يهمنى التركيز على قوة الدور وأهميته وتأثيره فى العمل وقدرتى على التواصل مع الجمهور والتنافس بين البطلات والأبطال يخدم أى عمل.

- ألا ترين أن هذه النوعية من المسلسلات ربما لا تجد صدى عند الجمهور العربي؟
طبيعة مسلسل "ألف ليلة وليلة" مختلفة تماما عن أى مسلسل، لأنه ينتمى إلى الأعمال الأسطورية الجذابة والتكنولوجيا الحديثة ستجعله أكثر إبهارا.

- ما جديدك السينمائي؟
أشارك كضيفة شرف فى فيلم "بابا" الذى يلعب بطولته كل من أحمد السقا ودرة وصلاح عبدالله وهناء الشوربجى وسليمان عيد، تأليف زينب عزيز وإخراج على إدريس.

- وماذا عن الغناء؟
سجلت أغنية "حفضل أحلم" من كلمات أمير طعيمة، وألحان أحمد صلاح حسنى، وتوزيع حسن الشاعر وسأصورها قريبا بطريقة الفيديو كليب.

- وهل ترين أن المشاكل التى تواجه صناعة الغناء قد تؤثر على مشوارك الغنائي؟
أحب الغناء كثيرا وأعلم جيدا حجم التحديات التى تواجهه بسبب خسائر شركات الكاسيت وقلة الحفلات، ولكننى مصممة على استكمال المشوار.

- كثر الحديث عن خوضك تجربة الفوازير قريبا، ولكن هذا المشروع لم يخرج بعد للنور؟
تلقيت بالفعل عدداً من العروض لتقديم الفوازير، ولكننى لم أجد نفسى فيها وإذا وجدت العرض المناسب سأخوض التجربة لأننى أحب تقديم مزيد من الأفكار الفنية الجديدة.

مادة إعلانية

[x]