حفل ختام فعاليات ملتقى البرلس الدولي السادس للرسم على الحوائط والمراكب | صور

14-10-2019 | 21:45

حفل ختام فعاليات ملتقي البرلس الدولي السادس للرسم على الحوائط والمراكب

 

كفرالشيخ- علاء عبدالله

شهد الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفرالشيخ، اليوم الإثنين، حفل ختام فعاليات ملتقى البرلس الدولي السادس للرسم على الجدران والمراكب، بمدينة برج البرلس على البحر المتوسط شمال محافظة كفرالشيخ، الذي أقيم خلال الفترة من أول أكتوبر حتى 14 أكتوبر 2019، بمشاركة 40 فنانًا متطوعًا من 18 دولة حول العالم، وجامعة المستقبل وكلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعتي الإسكندرية والمنصورة وكلية التربية النوعية والتربية الرياضية بجامعة كفرالشيخ، والذى نظمته مؤسسة الفنان عبد الوهاب عبد المحسن للثقافة والفنون تحت رعاية محافظ كفرالشيخ.


جاء ذلك بحضور الدكتور عبد الوهاب عبد المحسن، رئيس مؤسسة الفنان عبد الوهاب عبد المحسن للثقافة والفنون، ومستر "الكسندر ساشا" رئيس صندوق الأمم المتحدة للسكان، وهاني يوسف، رئيس مركز ومدينة بلطيم، والمحاسب نصر عبدالهادي، رئيس مدينة برج البرلس، ومحمد محجوب، رئيس مدينة مصيف بلطيم، والدكتورة هدي الطنباري، مقررة المجلس القومي للمرأة بكفرالشيخ، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية.

وقال محافظ كفرالشيخ، إن ملتقي البرلس الدولى السادس للرسم على الحوائط والمراكب، تم بمشاركة 40 فنانًا متطوعًا من 18 دولة حول العالم، استطاعوا بأناملهم الذهبية تجسيد صورة طبيعة المدينة الساحلية التي يمتاز أهلها بحرفة الصيد، وتحويل جدرانها إلى بانوراما فنية جميلة للعام السادس على التوالي، مقدما الشكر للفنان التشكيلي الدكتور عبدالوهاب عبدالمحسن.

وأكد المحافظ، أن هذا العمل المبدع يمثل أهمية في تسويق مدينة برج البرلس كمنطقة سياحية لخلق مناخ جديد للسياحة المصرية بتسليط الأضواء عليها وجذب فئات مختلفة من جنسيات متعددة للتفاعل مع المنطقة والاطلاع على جمالها والتعايش معها وما يتركه ذلك من أثر كبير داخل وخارج مصر لإيصال رسالة مفادها أن مصر واحة الأمن والأمان، مشيرا إلى أن الفن لغة عالمية لا تعرف حدود ولا تحتاج إلى ترجمة وله أهمية كبيرة في حياة الإنسان، فهو الذى يعمل على إحداث التوازن بين المظاهر الروحية الداخلية للفرد والجوانب المادية في حياته.

وأضاف محافظ كفرالشيخ، أن إقامة هذا الملتقى سنويًا للعام السادس على التوالي يهدف إلى تسويق برج البرلس كمنطقة سياحية بخلق مناخات جديدة للسياحة المصرية تسلط الأضواء عليها، وجذب فئات مختلفة من جنسيات متعددة للتفاعل مع المنطقة والاطلاع على جمالها، والتواصل بين الفنانين المصريين والأجانب وتقديم موضوعات مستمرة ومستلهمة من تاريخ وتراث المنطقة، بالإضافة إلى خلق فرص عمل جديدة من خلال الجذب السياحي للمنطقة، في إطار خطة تطوير وتنمية مدينة برج البرلس والارتقاء بها لرفع مستوى الخدمات المقدمة لأهالي المدينة.

من جانبه قال الفنان التشكيلي الدكتور عبدالوهاب عبدالمحسن، الذي يترأس وفد الفنانين، إن أعمال الملتقى تتواصل للعام السادس علي التوالي، بمشاركة الفنانين التشكيليين متعددي الجنسيات والذى ضم 40 فنانا وفنانةً تشكيلية من 18 دولة، والتي بدأت من أول أكتوبر حتى 14 أكتوبر، مضيفا أن الملتقى يهدف إلى اكتشاف المواهب عند أطفال البرلس، ومحاولة ابتكار حرفة لها علاقة بحالة البيئة، حيث تشتهر مدينة برج البرلس بصناعة المراكب بكل أنواعها وأحجامها، ويتبقى في الورش الكثير من بقايا الأخشاب التي من الممكن أن تتحول إلى هدايا ولوحات رسمها الأطفال كعمل فنى جميل مرسوم بتلقائية، ويكون مصدر رزق، بالإضافة إلى تجميل مدينة البرلس ونشر الوعي الفني والتذوق من خلال تجميل الجدران.

وقال عندما يكون عندك وطن يمنحك الحلم والخيال، والأمان كفكر، وتحول فكرتي لحقيقة، وكل أجهزة الدولة ترعاك وتحميك دون أي شروط ولا إملاءات، لابد أن تعشق هذا الوطن ولابد أن تعترف أن هذا ما هو إلا منتهي الحرية التي يحلم بها أي مبدع في العالم، فخور أني مصري وفخور أن بلدي توفر الأمن والأمان لكل قادم وراغب في العيش بها ورؤيتها والتمتع بجوها الساحر، وفخور بالخير الموجود في أرواح الفنانين في كل بقاع الأرض الذي أتي بهم متطوعين ليقدموا إبداعاتهم لأهالي البرلس وأطفالها الطيبين، وأشعر بالفخر بكم أصدقائي الفنانين وبعطائكم وكرمكم في التفاعل مع أطفالنا وغرس قيم الجمال في أرواحهم.

وفى كلمته قدم مستر "ألكسندر ساشا" رئيس صندوق الأمم المتحدة للسكان، الشكر للدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفرالشيخ، على التعاون الجيد بين محافظة كفرالشيخ، والفنانين من مختلف الجنسيات حول العالم بهدف تنمية الفكر والإبداع ودعم الثقافة والفنون وتنمية المواهب وبناء جيل متقدم يتميز بالفكر المستنير، كما وجه الشكر للفنانين الأجانب لوجودهم وحضورهم ملتقى البرلس الدولى ويدعوهم للتحدث عن جمال هذه البلاد ودعوة أصدقائهم لزيارة مصر ويقولون لهم إن مصر بلد جميل وآمن، كما وجه رسالة إلى المصريين، قائلا: "إن مصر ستكون فى عام 2030 من الدول المتقدمة عالميًا، لافتا إلى أن صندوق الأمم المتحدة يقدم الدعم لتنمية مصر وتقدمها".

كما أهدى الفنان التشكيلى الدكتور عبد الوهاب عبد المحسن، والفنانون المشاركون، درع الملتقى للدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفرالشيخ، وتم التقاط الصور التذكارية للمشاركين والضيوف فى ختام فعاليات الملتقى.


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي


جانب من فعاليات الملتقي