رئيس "محلية البرلمان": نواب يرون أن تطبيق مبادرة استبدال التوكتوك بـ"الفان" غير صائب

14-10-2019 | 16:50

مجلس النواب

 

غادة أبوطالب

قال النائب أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية ب مجلس النواب ، إن عددا كبيرا من نواب البرلمان بمختلف المحافظات يرون أن تطبيق مبادرة استبدال الـ"توك توك" بسيارات الـ"فان" في المطلق غير صائب، خاصة في ظل وجود العديد من الأحياء والقرى بمختلف محافظات مصر، قد لا تستطيع السيارات الـ"فان" العمل بها، ومن ثم ستكون الحاجة إلى الـ"توك توك".


جاء ذلك في ختام اجتماع لجنة الإدارة المحلية ، ب مجلس النواب ، برئاسة المهندس أحمد السجنيى، اليوم الإثنين، لمتابعـة التوصيات الصادرة عـن اللجنة بشأن، مواجهـة ظاهرة انتشار الـ"تـوك تـوك" بدون تـراخيص، ووضع الحلول المناسبة لذلك، بالإضافة إلي المبادرة التي أعلنت الحكومـة عـن تنفيـذها بشأن اسـتبدال سيارات مبني فان بالـ"توك توك" وتوضيح القواعد والمعايير التي سيتم على أساسها تنفيذ تلك المبادرة.

وأكد السجنيى، أن ما تم عرضه من الجهات الحكومية المعنية علي أعضاء اللجنة بشأن مبادرة الاستبدال غير مكتمل والبيانات غير دقيقة، ومن ثم يري النواب ضرورة أن تكون هناك آليات واضحة وحوار ونقاش واسع بين جهات الحكومة المعنية من أجل الوصول لرؤي تتوافق مع الهدف الاسمي للمواطن والحكومة علي حد سواء وأيضا النواب، مؤكدا أن الجميع يتفق علي مبدأ المبادرة ولكن التفاصيل بها حديث كثير يتطلب أن يتم وضعه في الاعتبار.

ولفت إلي أنه سيتوافق مع النواب لإصدار توصية متعلقة بعمل ورشة عمل للجهات الحكومة المعنية بهذا الملف من أجل الوصول لآليات واضحة لتنفيذها، مع أن يتم الوضع في الاعتبار أن تطبيقها فى المطلق لن يكون في محله، خاصة في ظل وجود بعض القرى والأحياء التي قد لا تعمل بها السيارات إلفان، مؤكدا أن تطبيق هذه المبادرة في حاجة لسقف زمني لأنه بدون ستكون التطبيق ليس بالصورة المطلوبة.

من جانبه انتقد النائب محمد الحسيني، عضو مجلس النواب ، المبادرة وعدم وضوح آليات تطبيقها علي أرض الواقع، مؤكدا أنه حتى الآن يرى أن المبادرة وهمية وفي إطار حلم الحكومة، ولا توجد لها آليات واضحة للتطبيق، مؤكدا أن طرح مثل هذه المبادرات بدون آليات واضحة للتطبيق يزيد الأمر سوءًا وتعقيدًا وليس حلولا، وهو أمر غير مقبول من الحكومة.

الأكثر قراءة