المنتخب الأوليمبي ينهي البروفة الأخيرة بالفوز على جنوب إفريقيا بهدف رمضان صبحي

13-10-2019 | 22:28

المنتخب الأولمبي ينهي تدريباته استعدادا للبروفة الثانية أمام جنوب إفريقيا اليوم

 

أحمد ناجي

تمكن المنتخب الأوليمبي من الفوز على نظيره منتخب جنوب إفريقيا بهدف نظيف، في اللقاء الودي الذي جمعهما اليوم الأحد على إستاد القاهرة، ضمن استعدادات الفريقين لخوض نهائيات بطولة أمم إفريقيا تحت 23 عامًا .


سجل هدف اللقاء الوحيد للمنتخب الأوليمبي رمضان صبحي من ركلة جزاء في الدقيقة 29 من عمر الشوط الأول من تنفيذ رائع.

وعلى الرغم من ضعف أداء المنتخب المصري في الشوط الأول وخروجه متقدمًا بهدف نظيف، مع سيطرة شبه كاملة للمنتخب الجنوب إفريقي على مجريات الشوط الأول والاستحواذ الذي اكتسبه لاعبو «البافانا بافانا» من خلال اختراقات من على الأجناب ومن العمق، في عدد من الهجمات، حتى تمكن محمد صبحي من الذود عن مرماه في تسديدة خطيرة من لاعب جنوب إفريقيا، بعد هجمة عنترية نفذها لاعبو جنوب إفريقيا.

وجاء مستوى المنتخب المصري متوسطا وضعيفا خاصة في النصف الأخير من الشوط الأول، وعدم تمكنهم من إنهاء الهجمات بشكل جيد، حتى احتسب حكم اللقاء محمود البنا ركلة جزاء لرمضان صبحي بعد عرقلة من كوبيدو لاعب جنوب إفريقيا داخل منطقة الجزاء، ليتقدم رمضان صبحي ويسجل هدف المنتخب الأوليمبي الوحيد في اللقاء.

وقبل نهاية الشوط الأول، اندفع لاعبو منتخب جنوب إفريقيا منفذين عددا من الانطلاقات في آخر 20 دقيقة من الشوط الأول، لكن دون جدوى.

وفي الشوط الثاني أجرى شوقي غريب عددا من التغييرات في صفوف المنتخب الأوليمبي، ليتمكن من السيطرة على مجريات اللعب في اللقاء الذي أهدر فيه «الفراعنة» أكثر من فرصة محققة كانت أخطرها التمريرة السحرية التي مررها صلاح محسن إلى مصطفى محمد الذي سدد بشكل عشوائي أعلى مرمى حارس جنوب إفريقيا.

كما أهدر محمد عبدالسلام فرصة تسجيل هدف محقق من خلال رأسية غير متقنة داخل منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 55 من عمر المباراة، احتسب محمود البنا حكم اللقاء ركلة جزاء لمنتخب جنوب إفريقيا بعد لمسة يد وقع فيها محمد عبدالسلام، تقدم لها لاعب البافانا بافانا لتصطدم في القائم وتبتعد خارج مرمى منتخب مصر .

وسيطر لاعبو المنتخب المصري على اللعب في وسط الميدان من خلال التمريرات القصيرة والتدرج في الملعب إلى داخل منطقة الجزاء، لكن دون إحراز أي أهداف، إلا أن تطور الأداء ظهر على مستوى المنتخب الذي يقوده شوقي غريب.

وأنهى بذلك، المنتخب الأوليمبي الودية الثانية له أمام جنوب إفريقيا بهدف نظيف، في البروفة النهائية قبل المشاركة في أمم إفريقيا تحت 23 عامًا .

ويستعد المنتخب الأوليمبى لبطولة أمم إفريقيا تحت 23 عاما، والمؤهلة لأوليمبياد طوكيو 2020، والتي تستضيفها مصر في الفترة من 8 لـ22 نوفمبر على إستادى القاهرة والسلام.

وتعادل المنتخب الأوليمبي في لقائه الودي الأول يوم الجمعة أمام جنوب إفريقيا على إستاد الإسماعيلية بهدف لكلا الفريقين.

ويلعب منتخب مصر فى المجموعة الأولى التي تضم مالى والكاميرون وغانا، بينما ضمت المجموعة الثانية نيجيريا وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا وزامبيا.

الأكثر قراءة

[x]