"التخطيط": ورشة عمل حول منظومة البرامج والأداء لمسئولي الأزهر الشريف

13-10-2019 | 10:40

ورشة عمل حول منظومة البرامج والأداء

 

محمود عبدالله

عقدت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، ورشة عمل تدريبية لمسئولي، وممثلي الأزهر الشريف للتعريف بماهية منظومة البرامج والأداء ، ودورها والتدريب علي سبل تطبيقها بشكل عملي فيما يخص برامج مؤسسة الأزهر الشريف والجهات التابعة بما يشمل جامعة الأزهر والمستشفيات الجامعية.


وقالت الوزارة، إن خطة البرامج والأداء هي خطة دولة معنية بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، لتشارك بها كل الجهات بالدولة بجانب الجهاز الحكومي من هيئات اقتصادية أو شركات قطاع أعمال عام أو أجهزة مستقلة ماليًا فضلًا عن مشاركة الجمعيات الأهلية و القطاع الخاص ، لما لتلك الجهات من دورٍ مهم فى تنفيذ خطة الدولة للتنمية المستدامة وبرنامج الحكومة.

وأوضحت أن تطبيق خطة البرامج والأداء، يلعب دورًا مهمًا فى إعادة هيكلة الجهاز الإدارى للدولة وقياس أداء الموظفين، خاصة في ظل ما تتضمنه رؤية مصر 2030 من محور الشفافية وكفاءة المؤسسات، حيث يؤكد الحاجة لتطوير منظومة التخطيط والمتابعة وتقييم الأداء، ومن ضمن ذلك الاعتماد على موازنة وخطة البرامج والأداء كأداة لإحداث هذا التطوير.

ومن جانبه، أشار د.جميل حلمي، مساعد وزيرة التخطيط لشئون متابعة تنفيذ خطة التنمية المستدامة إلى أن الهدف الأساسي لموازنة وخطة البرامج والأداء، يتمثل في تحسين أولويات الإنفاق في ظل محدودية الموارد، فضلًا عن توجيه المُخصصات المالية إلى البرامج المستهدفة، موضحًا أن خطة البرامج والأداء تعد بمثابة أداة ضغط، لمساعدة الوزارات على تحسين كفاءة وفاعلية الخدمات التي تقدمها.

وأضاف أن خطة البرامج والأداء ساهمت فى إعداد محتوى برنامج الحكومة، والذي تضمن خمسة أهداف استراتيجية، لينقسم كل هدف منها إلى عدة برامج رئيسة، تضم بدورها برامج أخرى فرعية، لها آليات محددة تتضمن مؤشرات أداء تشغيلية ومالية واستراتيجية.

ولفت إلى أن منظومة المتابعة لبرنامج الحكومة تحتوي على أكواد خاصة لكل مؤشر أداء وبرنامج فرعي مضيفًا أن خطة البرامج والأداء ركزت على عدد من العناصر تمثلت في التخطيط المالي (المُدخلات المالية والبشرية)، والمُخرجات، والأثر، وتتبع عائد إنفاق بند التكلفة الذي يستحوذ على النسبة الأكبر من موازنة كل وزارة.

يُشار إلى أن وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، بصدد إطلاق مؤتمر قدرات التقييم الوطنية 2019 تحت عنوان "عدم ترك أحد خلف الركب"، والمقرر انعقاده بمدينة الغردقة، في الفترة بين ٢٠ إلي ٢٤ أكتوبر الجاري، بهدف تعزيز نظم التقييم الوطنية من خلال تبادل الخبرات وتقوية سبل التعاون والشراكات.


الأكثر قراءة

مادة إعلانية