بريطانيا تبحث عن سبل لدعم صناعة السيارات حال الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق

11-10-2019 | 09:37

صناعة السيارات

 

لندن - د ب أ

أعلن وزير الأعمال البريطاني نديم زهاوي أن بلاده تبحث عن الأدوات التي يمكن استخدامها لدعم صناعة السيارات في البلاد حال الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.


ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن زهاوي قوله إن الحكومة تجري محادثات مع شركات السيارات مثل مجموعة "بي.إس.إيه" و"تويوتا" و"فورد" و"نيسان" و"جاجوار" و"لاند روفر"، للتعرف على المشكلات التي سوف تحدث إذا ما خرجت بريطانيا من الكتلة الأوروبية بدون اتفاق.

وأضاف: "هناك عدد من الأدوات المتاحة أمامنا في الحكومة من أجل مساعدة هذه الشركات"

وأوضح أنه يعمل على مساعدة شركات تصنيع السيارات "في إطار قواعد المساعدات الحكومية الخاصة بمنظمة التجارة العالمية أو قواعد الاتحاد الأوروبي في حالة الخروج من الكتلة بموجب اتفاق".

وأعربت شركات السيارات عن معارضتها للخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق، وهو ما يلوح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون باللجوء إليه حال عدم التوصل إلى اتفاق مع التكتل الأوروبي بحلول 31 أكتوبر الحالى.

وتقول شركات السيارات إن هذه الخطوة سوف تكون "مدمرة" للصناعة، حيث ستؤدي إلى تعطيل خطوط التوريد وزيادة الرسوم الجمركية، مما سيؤدي إلى ارتفاع التكلفة ويقوض القدرة التنافسية للسيارات البريطانية التي يتم تصديرها.

الأكثر قراءة