الأعمال المصري الكندي ينظم ندوة "الكهرباء ودورها في دعم خطط التنمية الاقتصادية"

10-10-2019 | 16:40

مجلس الأعمال المصرى الكندى

 

حمدي عبد الرشيد

ينظم مجلسا الأعمال المصري الكندي والمصري للتعاون الدولي، يوم 16 أكتوبر الجاري، ندوة حول "الكهرباء ودورها في دعم خطط التنمية الاقتصادية" بحضور وزير الكهرباء، وذلك بهدف مناقشة التطورات التي يشهدها ملف الكهرباء المصري والخطط المستقبلية لتعظيم الاستفادة من مصادر الطاقة الطبيعية.

وقال المهندس معتز رسلان، رئيس مجلسي الأعمال المصري الكندي والمصري للتعاون الدولي، أن الندوة تأتي في توقيت هام للغاية، في ظل النجاحات الكبيرة في ملف الكهرباء، مشيرًا إلى أن الندوة سيحضرها عدد كبير من المسئولين والسفراء العرب والأجانب والخبراء ورجال الأعمال والمستثمرين من أعضاء المجلسين.

وأضاف أن الندوة ستناقش العديد من الموضوعات الهامة بملف الكهرباء، على رأسها خطط الوزارة المستقبلية لتعظيم إنتاج الطاقة الكهربائية، وأهم المشروعات الجديدة للطاقة الجديدة والمتجددة، خاصة في ظل خطط زيادة مساهماتها في إجمالي إنتاج الكهرباء إلى 20% عام 2022، ولنحو 42% عام 2035، وفرص القطاع الخاص في هذا المجال، بالإضافة إلى أهم التحديات التي تواجه مستقبل الطاقة العالمي، وخطط مصر في مجال الربط الكهربائي.

وأكد رسلان، أن قطاع الكهرباء يعد من أهم القطاعات الداعمة للاقتصاد المصري في الفترة الأخيرة، حيث حقق إنجازات هائلة في سنوات قليلة، أهمها تأمين إمدادات الكهرباء للمواطنين ومختلف قطاعات الاستثمار والصناعة الأخرى، حيث تمكن من تحقيق احتياطي بلغت نسبته 25%، في الوقت الذي كان يعاني عجزا يصل إلى 35% في 2014، مشيرا إلى هذا الإنجاز يساهم في تدعيم خطط الدولة لتنفيذ مشروعاتها التنموية لتحقيق التنمية الاقتصادية.