نقيب الصحفيين من جريدة التحرير: ستكون هناك قرارات قوية

9-10-2019 | 21:15

جانب من اللقاء

 

محمد على

أقام الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين ، اجتماع مجلس النقابة، اليوم، في مقر جريدة التحرير ؛ للتضامن مع الزملاء المعتصمين، ضد سياسة أكمل قرطام مالك المؤسسة.


وأعلن "رشوان" عن تضامن المجلس الكامل، مع الزملاء المعتصمين دفاعًا عن حقوقهم، وحرصًا منهم على استمرار العمل، مؤكدًا أن هذا الاجتماع جاء للتأكيد على كل أنواع التضامن، وليس معنويًا فقط، وسيكون هناك قرارات قوية.

وقال نقيب الصحفيين : "لا أخفي عليكم سرًا ما نقوم به من اتصالات الآن، لإعطاء فرصة أخيرة، وستكون هناك قرارات، هذا الاجتماع غبر مسبوق في المجلس الحالي والمجالس السابقة، أن ينعقد بالكامل في مقر الجريدة، ولن نخرج إلا بقرارات تتناسب مع حقوقكم وواجب المجلس تجاهكم، ونتمنى أن يكون لدينا أخبار سعيدة".

وكان اجتماع مجلس نقابة الصحفيين ، بدأ منذ قليل، برئاسة الدكتور ضياء رشوان، بمقر جريدة التحرير ، تضامنًا مع الزملاء في أزمتهم مع مالك الجريدة أكمل قرطام، بعد قراره بخفض رواتبهم للحد التأميني بالعقد 900 جنيه، وفصل عدد منهم.

وكان مجلس نقابة الصحفيين ، قرر في آخر اجتماع له، إحالة أسامة خليل ناشر صحيفة التحرير إلى لجنة التحقيق النقابية.

وأعلن مجلس نقابة الصحفيين ، تضامنه الكامل مع الزملاء الصحفيين المعتصمين بمقر الصحيفة، داعيًا كافة الزملاء بالصحيفة للانضمام للاعتصام، معتبرًا أن ذلك واجب نقابي.

يأتي هذا اعتراضًا على قرار مجلس الإدارة ومالك الجريدة المهندس أكمل قرطام، بتخفيض رواتب جميع الصحفيين إلى الأجر التأميني 900 جنيه، والعمل بالحد الأقصى لساعات العمل وهو 8 ساعات يوميًا لمدة 6 أيام في الأسبوع.


جانب من اللقاء

الأكثر قراءة

مادة إعلانية