خامنئي: إيران كان بإمكانها تصنيع قنبلة نووية لكنها عدلت عن ذلك لأسباب دينية

9-10-2019 | 17:15

آية الله علي خامنئي

 

الألمانية

قال آية الله علي خامنئي، المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، إن بلاده كان بإمكانها تصنيع القنبلة النووية، لكنها عدلت عن ذلك لأسباب دينية.


وقال علي خامنئي، في إشارة إلى موقف الجمهورية الإسلامية  من استخدام القنابل النووية، إنه على الرغم من "إننا تمكنا من التحرك في هذا الاتجاه، فقد أعلنا أن استخدام هذا السلاح يمثل حظرًا دينيًا محددًا وفقًا للمرسوم الإسلامي، لذلك ليس هناك سبب للإنفاق على إنتاج وصيانة أسلحة محظورة منعًا باتًا استخدامها"،بحسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا).

كان خامنئي أصدر فتوى تحرم تصنيع واستخدام أي نوع من أنواع أسلحة الدمار الشامل، وحسب تصريحات إيرانية، فإن من المنتظر تسليم الأمم المتحدة نسخة من فتوى المرشد الأعلى، الذي يملك الكلمة الأخيرة في كل المجالات الإستراتيجية في إيران.

يشار إلى أن إيران قررت خرق بنود في الاتفاق النووي على ثلاث مراحل، وذلك بعد الخروج أحادي الجانب للولايات المتحدة من الاتفاق في مايو 2018، ومن المنتظر أن تنفيذ المرحلة الثالثة من الخروج الجزئي في نوفمبر المقبل، وربما تكون المرحلة الأخيرة ما يعني إنهاء الاتفاق النووي، حسبما صرح بهروز كمال وندي، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، في مطلع سبتمبر الماضي.