هونج كونج وتايوان وماكاو يشاركون في احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين | صور

29-9-2019 | 23:20

احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين

 

بكين – محمود سعد دياب

تضع الحكومة الصين ية اللمسات الأخيرة لل احتفالية الضخمة، المقرر أن تقام صباح الثلاثاء القادم، الأول من أكتوبر، بالذكرى السبعين لإنشاء الجمهورية الجديدة عام 1949.

وكشف تشانج قه، المدير التنفيذي للعرض العسكري وغيره من العروض، أن أكثر من 400 شخص من هونج كونج و ماكاو و تايوان والمواطنين الصين يين المقيمين بالخارج سيشاركون أيضا فى العرض، مشيرًا إلى أنهم تركوا أعمالهم خارج البلاد وجاءوا للمشاركة في البروفات ما يدل على حبهم الكبير للصين وشعبها.

وتتبع تايوان ومكاو و هونج كونج الجمهورية الصين ية وفقًا لما يعرف بـ"نظام واحد وحكومتين"، حيث تتمتع كل من الأماكن الثلاثة بنظام إداري خاص مستقل وبرلمان وحكومة، لكن الحكومة المركزية في بكين أو "البر الرئيسي" هي من تمثلهم على المستوى الدبلوماسي الخارجي وفي المحافل الدولية، وأيضًا جيش التحرير الشعبي هو من يحمي كل الأراضي الصين ية متضمنة الأماكن الثلاثة سالفة الذكر.

وقد لجأت الحكومة الصين ية، إلى تلك اللفتة للتأكيد على أن هونج كونج لاتزال جزء لا يتجزأ من الصين ، وأن الأزمة الأخيرة في هونج كونج وما يثار من حين إلى آخر بخصوص تايوان مجرد "زوبعة في فنجان"، فيما فسر البعض ضخامة العرض العسكري المرتقب بأنه رسالة مبطنة تؤكد أن بكين تستطيع التدخل بسهولة وإنهاء تصاعد الأزمة في هونج كونج إذا ما قررت اللجوء إلى الحل العسكري.

وأكد "تشانج قه"، في مؤتمر صحفي نشرته وكالة أنباء شينخوا الرسمية، أن مواطني تايوان و هونج كونج ومكاو سيكونوا جزء من العرض الذي يشارك حوالي 100 ألف شخص مدني وعسكري يقدمون 70 عرضًا مختلفًا، وأن تلك العروض سوف تعبر ميدان تيانآنمن في الذكرى السبعين لإنشاء جمهورية الصين ، مضيفًا أن العرض يستخدم شعار "بناء الحلم الصين ي المشترك"، وأنه سيشمل 36 تشكيلًا وينقسم إلى ثلاثة أجزاء رئيسية: "تأسيس الدولة وإصلاحها" و"انفتاحها" و"تجديد شبابها".

وأضاف المدير التنفيذي للعرض، أن ميدان تيانآنمن قد تزين بشاشتين عملاقتين عبارة عن شريطين مموجين لونهم أحمر، مع 70 مصباحا أحمر، بهدف بث لقطات تاريخية من مشوار الصين على مدار 70 سنة منذ التأسيس عام 1949 حتى الآن، ونقل تقاليد الصين للأجيال الحديثة، كما سيتم إطلاق حوالي 70 ألف حمامة و70 ألف بالون ملون خلال العرض.

من ناحية أخرى، استعانت اللجنة المنظمة لل احتفالية ، بعدد من المطورين الشباب والفنانين التشكيليين لتصميم هياكل حديدية ضخمة بأشكال مختلفة توضع فيها زهور صناعية، ونباتات ملونة، زينت جميع ميادين العاصمة بكين، حيث عكفت جيوش من العمال على وضع تلك النباتات والزهور الملونة الزاهية، وترتيبها بعناية داخل الإطار المصمم، ووضع بعض الأنوار داخلها حتى تضئ ذاتيًا بعد غروب الشمس لكي تعطي مظهرًا جماليًا بديعًا.

وقد عبرت كل الأشكال عن ملمح معين من حياة الصين خلال 70 سنة، كما قدمت خصائص الصين الثقافية والتاريخية، حيث عرضت بعضها الثقافة الصين ية والأخرى العادات والتقاليد وثالثة التطور التكنولوجي واستخدام تكنولوجيا الـ "5G".

ملحمة تاريخية
شياو شيانج رونج كبير مديري العرض، أكد أن الاحتفال سيتضمن عروض يقدمها مدنيين، يسيرون في مسيرة تخترق ميدان تيانآنمن تركز على إظهار الإنجازات التاريخية والتغييرات التي تحققت منذ المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصين ي في عام 2012، وكذلك كيف توحد الحزب وألهم الناس لإحراز تقدم كبير ومستقبل مجيد، معربًا عن أمله في تحويل الحدث إلى "ملحمة تاريخية تتدفق حول نهوض الصين من البدايات المتواضعة إلى أن تكون غنية وقوية".

عروض ارتجالية
وقال إن العروض التي يقدمها المدنيين خلال الاحتفال، سوف تكون غير تقليدية ومفعمة بالحيوية، مع زيادة التركيز على الارتجال والسماح للناس من مختلف المهن ومناحي الحياة برواية قصصهم الفريدة، موضحًا أن بعض تشكيلات العروض ستركز على المزارعين وعمال المصانع والطلاب وغيرهم، مضيفًا أن المشاركين سوف يعبروا عن مشاعرهم الحقيقية تجاه الوطن الأم.

حفل مسائي ضخم
وفى الساعة 8 مساء يوم الاحتفال الثلاثاء، ستستضيف الصين حفل مسائي كبير في ميدان تيانآنمن، مع عروض موضوعية وعروض وألعاب نارية تستمر حوالي 90 دقيقة، يشارك فيه 3290 شخص، وفقًا لتصريحات بانج وي، نائب مدير اللجنة المنظمة لل احتفالية ، الذي أكد أن العروض الرئيسية مقسمة إلى 4 أقسام، هي "نشيد العلم الأحمر"، و"المشي على الطريق العظيم"، و"في ميدان الأمل" و"قيادة العصر الجديد"، فضلا عن عرض 40 أغنية كلاسيكية ومحبوبة، مؤكدًا أن العرض يهدف إلى توضيح كيف صعدت الصين من خلال استعراض التراث الثقافي.

160 ألف متطوع
فيما قال شيونج تشو، المدير التنفيذي للمتطوعين، إن أكثر من 160 متطوعا انضموا للمساعدة في احتفال الأمة الصين ية بعيدها السبعين، وأن 10 آلاف منهم منهم يشاركون مباشرة في العرض وفي الحفل المسائي الكبير، مضيفًا أن معظم متطوعي العرض هم من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و30 عامًا، بما في ذلك العديد من المشاهير والمطربين والممثلين.

وأكدت هوانج تشينج إحدى المتطوعات أن الابتسامة العريضة ستكون هي السمة الغالبة على جميع المتطوعين، الذين يساعدون الجماهير في الوصول إلى مقاعدهم وينظمون الصفوف على جانبي الطريق من وإلى ميدان تيانآنمن، وقالت: "يشرفنا للغاية أن نتطوع في هذا الحدث التاريخي"، "فعلى الرغم من أن كل واحد منا مسئول فقط عن مهمة صغيرة، إلا أن تلك المهمة هي مساهمة في نجاح ومجد الأمة الصين ية، لذلك كان جميع المتطوعين مجتهدين ومستعدين للقيام بعملهم".


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين


احتفالية الذكرى السبعين لتأسيس الصين

مادة إعلانية