بوريس جونسون ينفي استغلال منصبه عندما كان عمدة لندن لصالح سيدة أعمال أمريكية

29-9-2019 | 14:27

بوريس جونسون وسيدة أعمال أمريكية

 

الألمانية

نفى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الأحد المزاعم التي تتهمه باستغلال منصبه عندما كان عمدة لبلدية العاصمة لندن، وذلك بعد أنباء عن قيام هيئة أمنية مختصة بالنظر في الشكاوى، بفحص اتصالاته مع سيدة أعمال أمريكية.


وقال جونسون، في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، اليوم :"افتخر بكل ما فعلته عندما كنت عمدة للندن".

وجاء التصريح قبل انطلاق مؤتمر لحزب المحافظين في مانشستر.

وأعلن مسئـولون في لندن أمس الأول الجمعة أن هيئة أمنية تقوم بفحص تعاملات جونسون مع سيدة الأعمال الأمريكية جنيفر آركوري عندما كان عمدة للندن من عام 2998 وحتى عام 2016.

ويُشتبه في أن آركوري تلقت معاملات تفضيلية، تضمنت تمويلا، عندما كان جونسون يشغل المنصب.

وأكد جونسون اليوم أن كل شيء جرى "كان بصورة ملائمة تماما". كما نفت آركوري، الموجودة بالولايات المتحدة، صحة المزاعم.

وأعلنت "سلطة لندن الكبرى" أن المكتب المستقل لسلوك الشرطة (الذي يحقق في الشكاوى ذات الصلة بالشرطة) يعمل حاليًا على تقييم ما إذا كان من الضروري التحقيق في سوء سلوك قام به العمدة السابق.

وذكرت "سلطة لندن الكبرى" أن هناك دلائل على أنه قد يكون تم ارتكاب جريمة.

وكانت صحيفة "صنداي تايمز" أول من كشف عن الاتهامات الموجهة لجونسون نهاية الأسبوع الماضي.