محافظات

وسط ترحيب من الأهالي.. القاهرة تستعد لنقل ورش "صقر قريش" للقطامية | صور

30-9-2019 | 10:58

ورش صقر قريش في القطامية‎

القاهرة – أميرة الشرقاوي

أسابيع قليلة وتستعد محافظة القاهرة، لنقل "ورش صقر قريش" بنطاق حي البساتين، لطريق القطامية، بعد سنوات طويلة عانى منها أهالي منطقة "صقر قريش" من مخاطر هذه الورش وتواجدها في قلب الكتلة السكنية، فلا راحة ولا اطمئنان على أسرهم، بسبب الضوضاء من ناحية، والتلوث البيئي من ناحية أخرى.


بدائل الانتقال..
بقاء ورش صقر قريش سنوات طويلة في حي البساتين، دون وضع حلول جذرية للمشكلة بأكملها (سكان – أصحاب ورش ومحلات – أجهزة الحي)، دفع كثير من أصحاب الورش، للسيطرة على المنطقة بأكملها، رافضين أي بدائل للانتقال، وأكد "حسن" صاحب "مخرطة"، أن موقع الورش الحالي في البساتين، يجعل تردد الزبائن إليها سهلا، لقربها من أحياء (حلوان – المعادي – القاهرة الجديدة – مايو).

منطق الرفض والانتقال لمكان بديل، أيده "إيهاب"، صاحب محل لقطع غيار السيارات، لافتًا إلى أن المكان الجديد، الذي اختارته محافظة القاهرة في القطامية، لن يجلب لهم زبائن، -وعلى حد تعبيره- "مين هيضيع وقت ويدخل جوه في الصحراء".

"سمعنا إننا هنتنقل.. بس محدش أخطرنا بالموعد الرسمي للانتقال.. ومحدش عرفنا الدنيا في القطامية هاتمشي ازاي.. يعني المحافظة هتملكنا الأماكن الجديدة أم لا.. وهل هايبقى فى تعويض للي هيرفض الانتقال زي ما عملوا مع أصحاب المدابغ أم لا".. تساؤلات طرحها "أبو أحمد"، صاحب أكبر ورشة في المنطقة، مؤكدًا أن الأسابيع القادمة ستوضح كثيرا من الغموض.

الضوضاء..
منذ 30 عامًا يعيش المهندس "كمال" في منطقة "صقر قريش"، ومنذ 10 سنوات أو ما يزيد، وهو يسمع أن محافظة القاهرة ستنقل الورش لمكان بعيد عن الكتلة السكنية، وخلال هذه المدد، -وبحسب تعبير المهندس كمال-، فقد السكان الثقة في نقلها، وزاد من هذا الشعور، هو زيادة عدد الورش، التي تفتتح في المكان، دون ضابط أو رابط، بل إن معظمها يسرق مرافق الدولة دون وجه حق.

"شبعنا تلوث وضوضاء وانهيار للقيم والأخلاق".. هكذا تحدثت "هالة"، من سكان المنطقة، وتتابع قائلة: أصحاب الورش بتحصل بينهم مشاجرات، تصل أحيانًا لحد الشتائم الجارحة، مما يؤذي السكان وأسرهم، كما أن قرار نقلهم تأخر كثيرًا، فلا يجوز بأي حال من الأحوال تركهم وسط الكتلة السكنية، لذا نثمن جميعا كسكان الجهود التي قامت بها محافظة القاهرة واللواء أحمد فؤاد، نائب المحافظ للمنطقة الجنوبية، والذي ساهم بشكل كبير في الإسراع بإنهاء تجهيزات المكان البديل في القطامية.

تجهيزات..
أنهتها محافظة القاهرة، وتستكمل تشطيبات بسيطة، لنقل جميع ورش "صقر قريش"، للموقع الجديد فى امتداد شارع الخمسين بطريق العين السخنة، عن طريق "الحصر"، الذي قامت به أجهزة حي البساتين.

اللواء أحمد فؤاد، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، أكد لـ "بوابة الأهرام"، أن إجمالي عدد الورش 133 ورشة بمساحات تتراوح بين 25 إلى 50 متر مربع، بالإضافة إلى مول تجاري يحتوى على 36 محلاً، بواقع 12 أخرى لكل دور.

كما سيتم إنشاء مسجد بمساحة 450 مترا مربعا، وتحاط المنطقة بالكامل بأسوار تم تنفيذها بطريقة بها لمسة جمالية بتركيب ألواح من الجرانيت والرخام والجزء العلوى من الحديد مع إجراء أعمال رصف داخل الموقع للشوارع المتواجدة بالداخل.




 


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎


ورش صقر قريش في القطامية‎

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة