فحص ٢٢١ حالة بجنوب السودان ضمن مبادر الرئيس لعلاج مليون إفريقي من فيرس سي

28-9-2019 | 14:39

عيادة تحيا مصر إفريقيا بـ"جوبا"

 

عبد الله الصبيحي

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الانتهاء من مسح ٢٢١ حالة في جنوب السودان، ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لفحص وعلاج مليون إفريقي من فيروس سي ، وذلك خلال الأيام الأولى بعد افتتاح وزارة الصحة المصرية لعيادة تحيا مصر إفريقيا بـ"جوبا" لإجراء المسح وتقديم العلاج لمرضى فيروس سي .

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه منذ افتتاح العيادة بجوبا وأعداد المواطنين المترددين على العيادة في تزايد، مشيراً إلى أنه تم التنسيق مع وزارة صحة جنوب السودان لضم فريق عمل جديد إلى الفريق الطبي المصري بـ"جوبا"، ليتم تقديم خدمة المسح وتوقيع الكشف من خلال فريق مشترك من "مصر وجنوب السودان" بهدف استيعاب أعداد المواطنين التي توافدت على مقر عمل البعثة المصرية.

كما أقامت وزارة صحة جنوب السودان خيمة أمام مركز الفريق الطبي المصري بـ"جوبا" لاستيعاب المواطنين الراغبين في الحصول على الخدمات الصحية لمبادرة الرئيس لعلاج مليون إفريقي من فيروس سي .

ومن جانبه، أوضح الدكتور محمد جاد، رئيس هيئة الإسعاف المصرية والمشرف على العلاقات الصحية الخارجية، ورئيس الفريق الطبي لجنوب السودان، أنه من المستهدف مسح ١٠ آلاف مواطن جنوب سوداني خلال مهمة الفريق الطبي المصري لتنفيذ المبادرة، وعلاج ألف حالة مصابة ب فيروس سي ، مضيفاً أنه سيتم تحويل ٢٥ حالة تم تشخيص إصابتهم ب فيروس سي ، من مركز "كوينز" التابع للقطاع الصحي الخاص بـ"جوبا"، وذلك لتلقيهم العلاج بالعيادة المصرية بمستشفى جوبا.

وقال جاد، إن الفريق الطبي المصري وعددًا من قيادات وزارة صحة جنوب السودان سيقومون بزيارة ميدانية لعدد من المستشفيات التعليمية بـ"جوبا"، وذلك لمناقشة المعايير العامة المطلوبة لاعتماد المراكز التدريبية في تلك المستشفيات والتخصصات الأكثر احتياجًا، وذلك بهدف إتاحة الفرصة لأكبر عدد من المنتسبين للزمالة المصرية للتدريب داخل هذه المراكز ورفع كفاءتها، ما يدعم منظومة الصحة في جنوب السودان.

وتابع، أنه تم الاتفاق مع وزارة صحة جنوب السودان على تدريب عدد من كوادر التمريض للتدريب داخل مستشفيات وزارة الصحة المصرية، حيث سيتم إيفاد ١٥ من كوادر التمريض شهريًا لمدة عام، للتدريب في تخصصات عناية مركزة، طوارئ، الصحة الإنجابية، الغسيل الكلوي، قسم العمليات، والأقسام الداخلية المختلفة.

ولفت رئيس هيئة الإسعاف، إلى أن كلا من الفريق الطبي المصري، وأحمد البكري القنصل العام المصري لدى جوبا في دولة جنوب السودان، ووزير صحة جنوب السودان، قاموا بعمل زيارة ميدانية لمدينة "بور" لمعاينة المركز الطبي المصري الذي تم إنشاؤه وافتتاحه منذ عام 2013، للوقوف على وضعه الحالي بعد إغلاقه مدة 6 سنوات، وذلك لإعادة تأهيله وتشغيله لتقديم الخدمات الطبية لأهالي المنطقة.

وأضاف، أنه التقي مدير بنك الدم القومي بجنوب السودان، وتم الاتفاق على التواصل مع المواطنين المسجلين لديهم الذين ثبتت إصابتهم ب فيروس سي لتلقي العلاج بمركز الفيروسات الكبدية الذي تم إنشاؤه داخل كل من عيادة "تحيا مصر إفريقيا"، وعيادة أخرى داخل مستشفى جوبا التعليمي.