في أول رد فعل لتحقيق "بوابة الأهرام".. رئيس هيئة التعمير: حاجزو أرض "سهل الطينة" باعوها للتجار

25-9-2019 | 19:17

محمد حلمي رئيس هيئة التعمير

 

إيمان فكري

في أول رد فعل لتحقيق "بوابة الأهرام"، تحت عنوان "أحلام تذوب فى " سهل الطينة ".. كشف اللواء محمد حلمي، المدير التنفيذي للهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، حقيقة ما أثير حول رفض الهيئة تسليم أراضي مشروع 1740 فدانًا بمنطقة سهل الطينة ، للشباب الخريجين ب محافظة بورسعيد .


وأكد حلمي خلال اتصال هاتفي لـ "بوابة الأهرام"، أن الهيئة كانت جادة في تنفيذ مشروع 1740 فدانًا للشباب الخريجين ببورسعيد وتسليم الشباب الأراضي بعد الانتهاء من تسديد المقدمات الخاصة بقطع الأرض، قائلًا: "فؤجئنا بأن الشباب قاموا ببيع الإيصالات الخاصة بسداد المبالغ كمقدمات لتجار الأراضي، مما يتنافى مع شروط المشروع".

وأوضح رئيس الهيئة العامة للتعمير، أن الهيئة طرحت الأراضي ل محافظة بورسعيد ، لتنفيذ مشروع شباب الخريجين بمشروع 1740 فدانًا ب سهل الطينة ، وتولت المحافظة عمل القرعة للشباب، وبعد ذلك قاموا بسداد قيمة الأرض للهيئة، وبدأ السير في الحصول على الموفقات الأمنية من جهاز تنمية سيناء، ومن هنا قررت الأجهزة الرقابية بالمحافظة، بعدم تخصيص الأراضي وعرضها للمزاد.

ونفى حلمي، ما يقال عن أن سبب عدم تخصيص الأراضي أنها غير آمنة، مؤكدًا أنه لا يوجد أي أساس لصحة ما يقال، والأراضي آمنة 100%، ولولا ما قام به الشباب من بيع الإيصالات للتجار، كان تم تسليمهم الأراضي لتنفيذ المشروعات، مطالب من الشباب الخريجين التوجه إلى الهيئة لسحب المقدمات قبل انتهاء شهر سبتمبر الجاري، وإلا سيضيع عليهم ما قاموا بدفعه.

كانت "بوابة الأهرام"، قد نشرت تحقيقا اليوم، بعنوان: أحلام تذوب فى " سهل الطينة ".. الشباب يلجأون لـ "بوابة الأهرام": حجزنا الأرض ولم نتسلمها، بعدما لجأ شباب الخريجين للبوابة لعرض مشكلاتهم بعد إلغاء تخصيص الأراضي لهم.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية