"الاتصالات" تستعرض أمام مؤسسة ميدييف العالمية الفرص الاستثمارية في مصر

24-9-2019 | 15:56

وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

 

أحمد سعيد طنطاوي

استعرضت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أهم المشروعات و الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر؛ وذلك خلال الاجتماع الذي نظمته مؤسسة ميدييفMEDEF العالمية في باريس .

كما استعرضت خلال الاجتماع الجهود التي تبذلها الدولة لتهيئة مناخ الاستثمار لجذب المزيد من الاستثمارات وتحفيز الشركات العالمية العاملة في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على التواجد والتوسع في السوق المصري؛ أمام مارك رينارد رئيس مجموعة العمل المعنية بالشئون الرقمية في مؤسسة ميدييف العالمية، وبحضور السفير إيهاب بدوي سفير مصر ب فرنسا ، ومسئولي عدد من كبرى الشركات الفرنسية العاملة في مجالات الاقتصاد الرقمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتابعة لمؤسسة ميدييف؛ حيث تناول الاجتماع بحث آفاق التعاون المصري الفرنسي في المجالات ذات الصلة.

وخلال اللقاء استعرضت أهم مؤشرات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال العام المالي 2018/2019؛ حيث بلغ معدل نمو القطاع نحو 16%، فيما بلغت نسبة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الاجمالي نحو 4%؛ كما بلغت نسبة نمو الاستثمارات في القطاع نحو 23%، وبلغ حجم صادرات الخدمات الرقمية نحو 3.6 مليار دولار؛ مؤكدا على اهتمام الدولة بتبني التقنيات الحديثة لاسيما في مجالات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والحوسبة وعلوم البيانات؛ موضحا أن مصر قد انتهت من إعداد إستراتيجيتها للذكاء الاصطناعي والتي تهدف إلى بناء قاعدة من المتخصصين في الذكاء الاصطناعي وعلماء البيانات والمطورين، وإيجاد الحلول التكنولوجية المبتكرة لمواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية.

هذا وتضم مؤسسة ميديف MEDEF العالمية أكثر من 7000 شركة فرنسية وتعمل على خدمة تنمية الشركات الفرنسية ودعم خبراتها في التبادل التجاري والتعاون التكنولوجي وإقامة شراكات طويلة الأجل وإيجاد فرص استثمارية لها في الخارج.

حضر اللقاءات المهندسة هالة الجوهري الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"، والمهندس حسام الجمل مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشبكات وبنية الاتصالات، والمهندسة جلستان رضوان مستشار الوزير للذكاء الاصطناعي، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

الجدير بالذكر أن هذه اللقاءات تأتي في إطار زيارة الوزير عمرو طلعت على رأس وفد رفيع المستوى ل فرنسا والتي تتضمن عقد اجتماعات مع مسئولي الحكومة الفرنسية، ومسئـولي كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبحث تعزيز التعاون بين مصر و فرنسا في المجالات ذات الصلة.

الأكثر قراءة