دوري أبطال أوروبا.. بايرن يضرب بقوة وتوتنهام يفرط في الفوز

19-9-2019 | 01:24

بايرن

 

أ ف ب

ضرب بايرن ميونيخ الألماني بقوة بفوزه الكبير على ضيفه النجم الأحمر الصربي بثلاثية نظيفة، وفرط توتنهام الإنجليزي في فوز في المتناول بتعادله مع مضيفه أولمبياكوس اليوناني 2-2الأربعاء في الجولة الأولى من المجموعة الثانية لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.


في المباراة الأولى، سجل الفرنسي كينغلسي كومان (34) والبولندي روبرت ليفاندوفسكي (80) والبديل توماس مولر (90+1) أهداف بايرن ميونيخ.

وفي الثانية، تقدم توتنهام بهدفين لمهاجميه الدولي، هاري كاين (26 من ركلة جزاء) والبرازيلي لوكاس مورا (30)، ورد أصحاب الارض بهدفين للبرتغالي دانيال بودينسي (44) والفرنسي ماتيو فالبوينا (54 من ركلة جزاء).

-بايرن يفوز ويتصدر

واستهل بايرن ميونيخ مشواره في المسابقة القارية بثلاثية في مرمى ضيفه النجم الأحمر وتصدر ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط.

ولم يخسر الفريق البافاري في مبارياته التسع الأخيرة في المسابقة القارية سوى مرة واحدة، كانت امام ليفربول الإنجليزي 1-3 في مارس الماضي، مقابل خمسة انتصارات وثلاثة تعادلات. كما سجل على الأقل هدفا في مبارياته الـ 29 الأخيرة في ملعبه "أليانز أرينا" في دور المجموعات لدوري الأبطال، وتحديداً منذ نوفمبر 2009.

بدأ بايرن المباراة ضاغطا وكاد يفتتح التسجيل بفضل البرازيلي فيليبي كوتينيو المعار الى صفوفه من برشلونة الإسباني، إلا أن تسديدته استقرت بين يدي الحارس الكندي ميلان بوريان (14)، ثم حاول مجددا بتسديدة بيمناه مرت بمحاذاة القائم (24).

ولم يطل انتظار بايرن طويلا وافتتح التسجيل بفضل تمريرة عرضية من المهاجم الكرواتي إيفان بيريسيتش المعار من إنتر ميلان الإيطالي تابعها كومان برأسه داخل المرمى (34).

وحاول ليفاندوفسكي افتتاح رصيده القاري هذا الموسم لكن الحارس بوريان وقف بالمرصاد لتسديدته الأرضية الزاحفة داخل المنطقة (45+1).

افتتح الفريق البافاري الشوط الثاني بتسديدة لكوتينيو علت المرمى (47)، وأنقذ الحارس بوريان مرماه بتصديه تسديدة قوية للفرنسي كورنتان توليسو (53)، وأخرى لبيريسيتش (55)، قبل أن تصد العارضة تسديدة أخرى للمهاجم الكرواتي (65).

وعزز ليفاندوفسكي تقدم بايرن بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة (80)، قبل أن يختتم مولر المهرجان بعد 8 دقائق من دخوله مكان كوتينيو (90+1)، مسجلا هدفه الـ 41 في 103 مباريات بقميص بايرن في دوري الأبطال.

- توتنهام يفرط في الفوز

وفي أثينا، كان أصحاب الأرض الأفضل مع بداية الشوط الأول، فهددوا مرمى الضيوف عبر تسديدة من المهاجم بودينسي تصدى لها الحارس الفرنسي هوغو لوريس (5).

ولاحت أخطر الفرص لأولمبياكوس بفضل مهاجمه الإسباني ميغيل أنخيل غيريرو الذي سدد كرة أرضية زاحفة اصطدمت بالقائم (18).

وفي خضم الهجمات اليونانية ارتكب المدافع التونسي ياسين مرياح خطأ على المهاجم كاين داخل المنطقة، فاحتسب الحكم ركلة جزاء وأكدتها تقنية المساعدة بالفيديو "في آيه آر"، وسددها هداف كأس العالم 2018 بنفسه في شباك الحارس البرتغالي جوزيه سا (26).

وأضاف توتنهام الهدف الثاني بعدما اعترض الويلزي بنجامين ديفيس الكرة ومررها عرضية إلى مورا سددها صاروخية من على بُعد 20 مترا عجز الحارس عن صدها (30).

ورفض أولمبياكوس إنهاء الشوط الأول متأخرا بهدفين، فبعد تمريرة من فالبوينا إلى بودينسي، اخترق الأخير منطقة الجزاء وسدد كرة زاحفة استقرت في شباك الحارس لوريس (44).

وافتتح وصيف بطل أوروبا الشوط الثاني ضاغطا، فسجل هدفا عبر ديلي ألي ألغاه الحكم بداعي التسلل (49)، قبل أن يرد اصحاب الأرض بركلة جزاء بعد خطأ من البلجيكي يان فيرتونغن على فالبوينا، نفذها الأخير بنفسه في مرمى مواطنه لوريس (54).

وكاد ألي يخطف الفوز للـ"سبيرز" بعد اختراقه للدفاع اليوناني، لكنه فضل التسديد بيمناه بدلا من التمرير إلى كاين المتربص أمام المرمى، صدها الحارس سا (65)، وسدد البديل الأرجنتيني إريك لاميلا كرة من الجهة اليسرى في زاوية مغلقة صدها الحارس (86).

وأعلن الحكم نهاية اللقاء على وقع خطأ فادح من الحارس لوريس الذي ارتقى لعرضية من كونستانتينوس تسيميكاس، لكنه فشل في التقاط الكرة لتقع أمام المرمى الخالي بدون أن يتمكن أي لاعب يوناني من متابعتها (90+4).
 

مادة إعلانية