"التضامن": 10 ملايين جنيه لمهمات الإغاثة ومواجهة التغيرات المناخية

17-9-2019 | 16:08

التغييرات المناخية

 

أميرة هشام

وجهت وزارة التضامن الاجتماعي برفع درجة الاستعدادات القصوى على مستوى مراكز الإغاثة بجميع مديرياتها لمواجهة التغيرات المناخية المقبلة والخاصة بفصل الخريف وما يصاحبها من سقوط أمطار تصل فى بعض المحافظات لسيول.


ورصدت الوزارة 10 ملايين جنيه للعام المالي الحالي 2019-2020 خصصت لشراء مهمات الإغاثة ودعم مراكز الإغاثة على مستوى الجمهورية.

وتم توجيه إدارات الإغاثة على مستوى الجمهورية برفع درجة الاستعداد ومراجعة مهمات الإغاثة بها من البطاطين والأغطية والخيم والوسائد وغيرها استعدادا لمواجهة الحالات الطارئة.

وتم تفعيل غرف العمليات على مستوى المديريات وربطها بالوزارة لاستقبال شكوى وبلاغات المواطنين والتدخل الفوري إزاءها للحد من التبعات إضافة إلى التنسيق مع مؤسسات العمل الأهلى وجمعية الهلال الأحمر المصري والأجهزة التنفيذية المختلفة للتنسيق تحت مظلة التكامل فى تقديم الخدمات.

يذكر أن  وزارة التضامن تبيعها 26 مركز إغاثة في 24 محافظة، كما توجد لجان إغاثة فرعية في كافة مديريات التضامن الاجتماعي والإدارات الاجتماعية التابعة لها.

وتقوم هذه اللجان بتدريبات دائمة وفق أحدث اساليب التدريب لتكون على أهبة الاستعداد لتولي المهام والإغاثة المطلوبة.

من جانبه، صرح محمد عثمان رئيس قطاع الشئون المالية والإدارية ب وزارة التضامن الاجتماعي بأنه تمت مراجعة مهمات الإغاثة القائمة بالمراكز للتأكد من كفاءتها والاحتياجات الفعلية وبخاصة فى المحافظات المعرضة السيول.

وأشار إلى أنه تم تنفيذ العديد من الدورات التدريبية المكثفة لرفع كفاءة العاملين بمراكز الاغاثة بالتعاون مع الهلال الأحمر المصري للتدريب على سرعة وكفاءة إجراء التدخلات اللازمة إزاء الحالات الطارئة.