هل تعاني الإجهاد والصداع المتكرر وآلام الظهر؟ .. "الضحك" قد يعالج حالتك!

12-9-2019 | 13:30

الضحك

 

نجاتى سلامة

غالبية من يشعرون بالإجهاد، أو يعانون بسبب الصداع المتكرر، وسوء الهضم، وآلام الظهر، واضطراب ضربات القلب، قد يعتمدون على زيارة الأطباء أو تناول الأدوية والمسكنات لتخفيف آلامهم، غير مدركين أن علاجهم قد لا يكون عضويا بالمرة.

تقول الدكتورة بسنت فاروق ميهوب، استشاري الصحة النفسية والإرشاد وتعديل السلوك لـ"بوابة الأهرام"، إن الضغوط النفسية لها آثار سلبية وتسبب العديد من الاضطرابات و المشاكل الصحية لمن يعانون منها، مثل (الاجهاد، الصداع، آلام الظهر، سوء الهضم، اضطراب ضربات القلب).

وأضافت استشارى الصحة النفسية: علاج هؤلاء يكمن فى الضحك والفكاهة، مشيرة إلى أن الاعتياد على الضحك يوميا وهو عملية عقلية، يحفز الجسم على إنتاج هرمون(endorphins)، وهو أقوى مسكن طبيعي للألم، ويحد بشكل كبير جدا من الشعور بالألم، كما يساعد على تحسين المزاج العام، ويعد اقوى علاج فعال وآمن لمن يعانون من الضغوط النفسية والاضطرابات المترتبة عليها.

ونوهت الدكتورة بسنت إلى أن الاعتياد على الضحك يوميا، يحد من شعور صاحبه بالتشاؤم واليأس، كما أنه يروح على النفس، ويخفف من الشعور بآلام الواقع الذى يعيشه البعض، إلى جانب أنه يقضى على الملل والعبوس والكآبة.

ولفتت استشارى الصحة النفسية إلى أن الدراسات العلمية أثبتت أن من يتمتعون بالضحك والحس الفكاهى، هم أقل الناس عرضه للإصابة بالأمراض النفسية، مؤكدة أن التمتع بالضحك والحس الفكاهى، هما افضل علاج للتوتر الذى قد ينتج عن أسباب متعددة وضغوط نفسية قد يمر بها البعض، وأن من يملكونهما هم أقل عرضه للشعور بالألم الناتج عن اضطرابات الضغوط النفسية، وغير مهددين بمصاحبة التوتر لهم فى حياتهم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية