"التخطيط": 400 مليون جنيه ميزانية التدريب بالمعهد القومي للإدارة

12-9-2019 | 11:00

وزارة التخطيط

 

محمود عبد الله

ناقشت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، خطة المعهد القومي للإدارة وأهدافه ورؤيته وكذا الخطة التطويرية له.

وقالت الوزارة، إن تنمية الموارد البشرية أصبحت ركن أساسي لتحقيق تنمية شاملة مستقبلية، وأن العنصر البشري استطاع إثبات كونه العنصر الرئيس والفعال في كل خطة تنمية في أي دولة.

وأشارت إلى دراسة العديد من البدائل بهدف تطوير أعمال المعهد، وأن إجمالي عدد المتدربين في المعهد وصل إلى 22 ألف متدرب، وحجم ميزانية التدريب بلغ نحو 400 مليون جنيه موجهه لتدريب الوزارات والمحافظات والهيئات إلى جانب الجامعات الحكومية.

وأضافت أن المعهد يهدف إلى تقديم الخدمات التدريبية المميزة، وذلك من خلال التعاقد مع الجهات المختلفة من الوزارات والجامعات لتقديم تلك الخدمات، والتي تتضمن التدريب على العديد من الموضوعات المختلفة منها التدريب على نظم المعلومات وجائزة التميز الحكومي.

من جانبها، أكدت د.شريفة شريف المدير التنفيذي للمعهد القومي للإدارة، أن المعهد يهدف إلى مواكبة التطور التكنولوجي، حيث يضع رؤية ورسالة جديدة بما يتسق وعملية التحول الرقمي.

وأوضحت أن المعهد سيشهد عملية تحديث وتطوير فيما يخص الخدمات التي يقدمها والمحتويات التدريبية للبرامج الذي ينفذها، مضيفه أن تنمية وتطوير القدرات البشرية تعد إحدى المهام الرئيسة للمعهد.

وأكدت حرص المعهد على متابعة تقييم مستوى المتدربين مع إدارات الجهات المختلفة، وذلك خلال وبعد البرامج التدريبية التي قدمها لهم المعهد بهدف تطوير وتنمية قدرات العاملين بالجهاز الإداري للدولة على أعلى مستوى، وفقاً لتوجه الدولة نحو الاهتمام بالعنصر البشري.

وأكد المهندس هاني محمود، عضو لجنة الإصلاح الإداري بالمعهد، الدور الفعال للمعهد القومي للإدارة حيث سيتنامى هذا الدور خلال الفترة القادمة خاصة مع الطفرة التي حدثت في عملية التطوير الإداري، لافتًا إلى التطور التي تشهده حالياً البرامج التدريبية الخاصة بالمعهد حيث أصبحت تغطي الكفاءات والمهارات الشخصية والإدارية فضلاً عن مهارات القيادة.

وأوضح أن العام المالي السابق شهد تدريب أعداد كبيره من المتدربين من ٢٢ محافظة وليس القاهرة والإسكندرية فقط، مما يمثل نجاحًا كبيرًا من جانب المعهد.

وأوضح د.أشرف عبدالوهاب عضو لجنة الإصلاح الإداري بالمعهد، أن المعهد القومي للإدارة منوط به تطوير الجهاز الإداري فيما يخص الإجراءات الإدارية الجديدة، وكيفية استخدام تكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي في أداء الأعمال وتبسيطها فضلاً عن الترقي بمستوي المديرين بإعطائهم مهارات جديدة في إدارة الوقت والعمل لمساعدة الموظفين في تبني أسلوب جديد في الإدارة.

وأضاف أن المعهد يقدم دورات متخصصة لذوي القدرات الخاصة، فضلاً عن الدورات المتخصصة لتمكين القيادات النسائية ورفع نسبة تمثيل المرأة في الجهاز الإداري، إلى جانب منظومة التحول الرقمي كالإشراف على تنفيذ موقع الحكومة الإلكترونية وتنفيذ وتطوير مواقع التطور الإداري.