2500 شخص في عداد المفقودين في الباهاما بسبب "دوريان"

12-9-2019 | 06:07

أضرار في أعقاب إعصار دوريان

 

لا يزال 2500 شخص يعتبرون مفقودين في الباهاما بعد أكثر من أسبوع من مرور الإعصار المدمر دوريان، الذي خلف 50 قتيلا على الأقل، وفق ما أعلنت أجهزة الطوارئ في الأرخبيل الأربعاء.


وقال كارل سميث، ممثل وكالة الحالات الطارئة في الباهاما "حتى الساعة، لا يزال نحو 2500 شخص مدرجين على السجل الحكومي للأشخاص المفقودين"، موضحا أن هذه اللائحة "لم تقارن بعد بسجلات الحكومة حول الأشخاص الذين وضعوا في ملاجئ أو تم إجلاؤهم"، وفقا لـ"سكاي نيوز".

ولا يزال شمال أرخبيل الباهاما غارقا في فوضى كبيرة مع عدم رفع حال الطوارئ حتى الآن. ولا تزال الأولوية لإجلاء المنكوبين من الجزر الأكثر تضررا.

وضرب الإعصار جزر الباهاما مصحوبا برياح بلغت سرعتها 320 كيلومترا في الساعة، مما يعني أنه أحد أقوى الأعاصير التي شهدتها منطقة الكاريبي، لكنه يعد أسوأ كارثة تمر بها جزر الباهاما في تاريخها.

ووفقا لبرنامج الأغذية العالمي، يحتاج نحو 70 ألفا مساعدات في صورة أغذية ومراكز إيواء. وتشير تقديرات القطاع الخاص إلى أن الممتلكات المؤمن عليها وتعرضت للدمار في منطقة الكاريبي تصل قيمتها إلى ثلاثة مليارات دولار.