اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية يوقع بروتوكول تعاون لسد الفجوة بين سوق العمل والتعليم الجامعي | صور

11-9-2019 | 19:37

جانب من توقيع البروتوكول

 

محمود عبدالله

وقع الاتحاد النوعي لجمعيات التنمية الاقتصادية، وجامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا، بروتوكول تعاون بعد استمرار وجود فجوة كبيرة متوارثه منذ مراحل متتعدة بين الصناع والاستثمار الصناعي من جانب وبين مخرجات التعليم من جانب آخر.


وقال الاتحاد إن هذا البروتكول بمثابة جسر للتقارب والتفاهم والتفكير يواكبة جهود مستمرة لسد الفجوة وانطلاق عمل اقتصادي في سبيل التنمية المستقلة والمستمرة والشراكة الممتدة بين الجهاز التعليمي والكيانات الصناعية على مختلف وتنوع أنشطتها.

ومن جانبه، قال الدكتور يحيى المشد رئيس الجامعة، إن الهدف من البروتوكول هو وضع ﺇستراتيجية تعاون لتنمية الوسط الاقتصادي المحلي وتبادل المعلومات والخبرات في سبيل تنمية الصناعة وتشجيع الاستثمار الصناعي ونشر ثقافة العمل الحر لدى الشباب.

وأوضح المهندس فؤاد ثابت رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية، أن الهدف من البروتوكول هو التعاون في البحث والدراسات وتقديم الدعم الفنى اللازم لدراسة مدى إمكانية استفادة الوسط الاقتصادي الصناعي المحلي من التعاون مع الجامعات لتلبية احتياجاته من العمالة التي تتواكب مع متطلبات سوق العمل.

وأشار الدكتور مجدى شراره رئيس اللجنة التنفيذية المشتركة للبروتوكول، إلى أنه تم الاتفاق مع المهندس إبراهيم درويش نائب رئيس جمعية مستثمرى جمصة، على تفعيل البروتوكول من خلال عقد ورش عمل مع الجمعية في الفترة القادمة للتعرف على احتياجات المصانع والشركات من دعم فنى ولوجستى.


جانب من توقيع البروتوكول


جانب من توقيع البروتوكول