مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا" تتحدي العادات الصحية والمعيشية الخطأ | صور

11-9-2019 | 15:20

مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"

 

عبدالله الصبيحي

تواصل مصر، مبادراتها وحمالاتها لمحاصرة الأمراض غير السارية، بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، خاصة أنها تكمن وراء وفاة 36 مليون نسمة سنويا، أعمارهم أقل من 60 عاما، أي حوالي 63% من إجمالي حالات الوفاة في العالم.


بينما في مصر الأمراض غير السارية "السكر والضغط والقلب"، وراء 70% من حالات الوفاة.

لذا أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي العديد من المبادرات التي تحدد من زيادة معدلات الإصابة بهذه الأمراض، وعلي رأسها مبادرة 100 مليون صحة.

وتسير علي نفس النهج مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"، للتوعية بالنظام المعيشي الصحي، حيث إنها تستهدف إقلاع المواطنين عن التدخين، والعادات الصحية والمعيشية الخاطئة.

في غضون ذلك، قالت الدكتورة ريهام غلاب، مستشار وزير الصحة لتعزيز الرعاية الصحية، ومدير مبادرة 100 مليون صحة للأمراض غير السارية، "الحملة مستمرة لغاية ما الناس تعيش صح"، ويوجد حتى الآن 30 عيادة للإقلاع عن التدخين في 17 محافظة.

وأضافت لـ "بوابة الأهرام"، إنه جار الإعداد لانطلاق العيادات المتنقلة بالجامعات، ضمن حملة التوعية بالنظام المعيشي الصحي، تحت عنوان "صحتنا في أسلوب حياتنا".

وأضافت، أن حملات التوعية بأسلوب الحياة الجيد للمواطنين، تم تقسيمها لـ"الكبار، والأطفال"، حيث إنه يتم توعية "الكبار" عن طريق السوشيال ميديا، والإعلانات، وإعلانات الشوارع، وإعلانات التليفزيون، برامج التليفزيون الثابتة، مواقع التواصل الاجتماعي.

بينما توعية الأطفال عن طريق، "الكرتون، والانفوجراف، والمدارس"، ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأشارت إلي وجود 302 مركز مجاني لعلاج مرضى الضغط والسكر بجميع المحافظات، حيث إن أمراض الضغط والسكر والسمنة، البوابة الرئيسية للإصابة بالأمراض غير السارية، التي ينتج عنها العديد من المضاعفات، مثل أمراض القلب والدعامات.

وأوضحت أنه تم تطوير عيادات السكر والضغط بالمستشفيات العام، ومؤكدة أن الهدف ليس تقديم العلاج للمريض، بل نستهدف الوقاية.

جدير بالذكر أن أحدث الدراسات كشفت، أن 26% من البالغين في مصر مصابون بالضغط، أي نحو 15 مليون مصري، وأن الإهمال في علاجهم ينذر بإصابته بأمراض الضغط خلال سنوات قليلة.
بينما عدد المصابين بالسكر نحو ٨ ملايين وتوقع وصولهم لـ ١٥ مليون مواطن في ٢٠٢٠.

ووصلت نسبة التدخين إلى 49% بين الرجال وفي تزايد دائم ولا تقل رغم أنها تقل في العالم كله بسبب الوعي بأضرار السجائر، ومن هذا المنطلق جاءت فكرة وقيمة مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بإطلاق مبادرة الكشف المبكر عن الأمراض غير السارية، وأن القضاء علي قوائم الانتظار، وإجراء العمليات الجراحية، وتركيب القساطر القلبية، ليس حلا، وأن الحل الوحيد هو غلق منابع الإصابة، وهي "مكافحة الأمراض غير السارية".


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"


مبادرة "صحتنا في أسلوب حياتنا"