"الجينوم المصري الفريد واستخدامه في تطوير العلاج".. ورشة عمل في طب المنصورة | صور

9-9-2019 | 18:01

ورشة عمل عن مشروع الجينوم المرجعي المصري

 

الدقهلية - منى باشا

عقد قطاع الدراسات العليا والبحوث ب جامعة المنصورة ، برئاسة الدكتور أشرف حافظ، نائب رئيس الجامعة، اليوم الإثنين، ورشة عمل عن مشروع الجينوم المرجعي المصري، وذلك في كلية العلوم، حاضر فيها كل من، الدكتور صالح إبراهيم، أستاذ الوراثة بجامعة لوبك بألمانيا، والدكتور محمد سلامة الأستاذ المساعد بكلية طب المنصورة .


وتحدث أستاذ الوراثة في الجامعة الألمانية عن بداية التفكير في المشروع، والخطوات التي تمت، والعقبات والتحديات التى واجهت الفريق البحثي، ومخرجات المشروع، واستغلالها في التطبيقات الصحية في مصر.

وأشار سلامة، إلى الفرص المستقبلية اعتمادا على النتائج وتطبيقها إكلينيكيا في المستقبل، لاستفادة المرضى والمجتمع المصري، حيث إن المصريين جميعا لهم شفرة وراثية خاصة بهم، تتشابه فيما بينهم، بينما تختلف بنسب مختلفة عن سائر شعوب الأرض، لافتا إلى أن هذا البحث فتح المجال أمام علماء العالم للكشف عن الأمراض الخاصة بالمصريين، وكيفية علاجها ببروتوكولات علاج خاصة، تؤتي نتائج أسرع وأفضل في العلاج، حيث يتجه العالم كله للعلاج الفردي والشخصى للمريض.

يذكر أن سلامة وفريقا بحثيا من جامعتي لوبك الألمانية والمنصورة دشنا مبادرة لدراسة التركيبة الجينية للمصريين، واعتمدت الدراسة على تحليل عينات من الحمض النووي من 110 أفراد من أصول مصرية باستخدام تقنيات متطورة، وبفحص البيانات ومقارنتها بنظائرها الإفريقية والأوروبية، تمكن القائمون على هذه الدراسة من إثبات أن المصريين يتمتعون بما قد يطلق عليه "الجين المصري الفريد".


ورشة عمل عن مشروع الجينوم المرجعي المصري

[x]