مصر تنظم المؤتمر والمعرض الدولي لتنمية الثروة السمكية في إفريقيا

6-9-2019 | 14:09

الثروة السمكية

 

أحمد حامد

شهدت د.منى محرز، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والداجنة والسمكية أولى جلسات التحضير لمؤتمر ومعرض الاستزراع السمكي الذي ينظمه الفرع الإفريقي African Chapter للجمعية العالمية للاستزراع السمكي World Aquaculture Society بالتعاون مع جمهورية مصر العربية ممثلة في وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي والهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية المزمع عقده في نوفمبر 2020؛ لتنمية الثروة السمكية بين الدول الإفريقية والذي يعتبر أول مؤتمر يجمع الخبراء والعاملين في مجالات التنمية المستدامة للثروة السمكية لزيادة الإنتاج وسد الفجوة بين العرض والطلب على الأسماك وتوفير البروتين الحيواني وفتح أسواق تصدير الأسماك الى إفريقيا.


حضر اللقاء ماريو ستيل أحد مسئولي الجمعية العالمية للاستزراع السمكي، والدكتور خالد السيد، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية وبعض أعضاء اللجان المنظمة للمؤتمر.

وأكدت أن اختيار مصر لعقد هذا المؤتمر الدولي المهم، نظرًا لموقعها الجغرافي المتميز في إفريقيا والشرق الأوسط وقيامها برئاسة الاتحاد الإفريقي عام 2019 ، وأيضا لسمعتها العالمية في الاستزراع السمكي خاصة أسماك البلطي والبوري، حيث إن إنتاج الاستزراع السمكي في إفريقيا 2,2 مليون طن نصيب مصر منهم 1.5 مليون طن.

وأضافت أن المؤتمر سوف يعقد خلال الفترة من 7-10 نوفمبر 2020 لتبادل الخبرات والمعلومات مع الدول الإفريقية والذي يصاحبه ورش عمل وبحوث علمية وتطبيقية لمجالات تنمية الثروة السمكية وكذلك معارض للشركات المتخصصة في مجالات تصنيع العلائق والإضافات السمكية والمعدات اللازمة لتكثيف نظم الاستزراع السمكي وشركات إنتاج أدوية مقاومة وعلاج أمراض الأسماك.